مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

في إطار المساعدات المتواصلة التي تقدمها دولة قطر حكومة وشعباً لغزة، أشاد نصر برهوم رئيس الجمعية الإسلامية في مدينة رفح بالجهود التي تبذلها قطر أميرا وحكومة وشعبا في تخفيف معاناة الشعب الفلسطيني عامة وقطاع غزة بصفة خاصة من خلال تمويل العديد من المشاريع الإغاثية والتنموية في مختلف القطاعات الحياتية والحيوية.

كما أثنى على الدور الكبير لأهل الخير في قطر في مد يد العون لإخوانهم المكلومين في القطاع، والتبرع لصالح الأسر المتعففة، وتبني رزمة من المشاريع التي تشرف عليها الجمعية الإسلامية والتي من أبرزها مسجد الشهيد رائد العطار في مدينة رفح.

ولفت إلى أن فاعل خير قطريا تبادر بالتبرع بمبلغ (75) ألف دولار لصالح استكمال مشروع إنشاء وتشطيب مسجد العطار في منطقة الحي السعودي بمدينة رفح، موضحًا أن البدء في بناء المسجد كان على نفقة والدة الشهيد العطار وأشقائه لكن توقف بسبب نقص في الميزانية المخصصة للمشروع.

وأكد أن المشاريع القطرية غيرت معالم القطاع، وحققت تقدمًا في كافة القطاعات كمشروع مدينة الشيخ حمد السكنية بخان يونس، ومستشفى حمد للتأهيل والأطراف الصناعية وشارعي صلاح الدين والرشيد وحي الأمل في منطقة جحر الديك.

من ناحيته عبر المهندس المشرف على المشروع سيد قطب الحساس عن سعادته الكبيرة بالتبرع الكريم للمتبرع القطري لاستكمال مراحل إنشاء وتشطيب مسجد الشهيد العطار نظرًا للحاجة الماسة لوجود مسجد في منطقة الحي السعودي وذلك لكثافة السكان وبعد المساجد عن الحي.

وأوضح أن نسبة الإنجاز فيه وصلت إلى 70%، ومن المتوقع أن يتم تسليمه في شهر أكتوبر من العام الجاري، مبينًا أن المساحة المخصصة للمشروع 350 مترا مربعا من أصل 500 متر، بحيث سيكون هناك مرافق عامة للمسجد.

نشر رد