مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

في خبر لن يسر كثيرين من مستخدمي سامسونغ قال موقع “ديجيتيل ترندس”، اليوم الاثنين، إن أزمة الشركة الكورية الجنوبية العملاقة مع هواتفها الذكية مستمرة، بعد حادث جديد.

فبعد ما أثاره تعرض هاتف “نوت 7” الشهير ببطاريته المعرضة للاشتعال من مشاكل جمة للشركة، كشف الموقع عن اشتعال النيران بهاتف آخر لسامسونغ، هو “غلاكسي إس 7 إيدج”.

وقال الموقع إن جهاز “غلاكسي إس 7 إيدج” تعرض للاشتعال خلال شحنه، الأمر الذي قد يزيد من مصاعب الشركة التي كانت تكبدت خسائر بمليارات الدولارات بسبب حوادث “نوت 7”.

ونقل عن مصدر، لم يكشف عن هويته، قوله إن “الضحية”، الذي يعمل على إحدى السفن الأميركية الكبرى، كان قد حضر إلى منفذ البيع بعد أسبوعين من حصوله على الهاتف الجديد إثر استبداله، على ما يبدو، بجهاز “نوت 7″، وفقا لسكاي نيوز.

واشتكى الرجل من أن هاتفه الجديد تعرض للاشتعال خلال شحنه في الليل، حسب الموقع الذي لم يشر أيضا إلى هويته أو حتى الأضرار الناجمة عن “الحادث”.

وكانت سامسونغ أطلقت عمليات استبدال هواتف “نوت 7” وتعويض مالكيها حول العالم، وذلك بعد أن أقرت بمشكلة انفجار البطاريات واشتعالها، مما دفع شركات طيران عالمية عدة إلى حظر الجهاز على رحلاتها.

والتقرير الأخير عن اشتعال “إس 7 إيدج” يعد الثالث من نوعه، فقد تحدثت معلومات الشهر الماضي عن حادث مماثل، وذلك عقب نشر وسائل إعلام فلبينية خبرا عن تعرض جهاز من الطراز نفسه للاشتعال.

نشر رد