مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

افتتح الاسترالي اد هنتر غرفة يُسمح لك فيها بتكسير كل ما تقع عليه عيناك من اجل التنفيس عن غضبك بعد أن سمع عن فكرتها في بلاد أخرى، وقرر أن تكون أستراليا حاضنة لمثل هذه الفكرة الغريبة.
ويُفكر هنتر في ترقية المنشأة إلى غرفتين في ضاحية كولنغوود، متوقعا مستقبلًا باهراً لمشروعه الجديد خاصة مع تزايد الضغوطات النفسية ومصاعب الحياة ما يُصب في مصلحته ويزيد من عدد زبائنه الذين يُثنون على هذه التجربة الفريدة بعد الخروج من الغرفة ويُعربون عن ارتياحهم.

نشر رد