مجلة بزنس كلاس
أخبار

الدوحة – بزنس كلاس

استقبلت غرفة قطر وفد تعليمي تجاري بريطاني متألف من 40 ممثل لعدد من الجامعات والكليات والقطاعات التعليمية المختلفة، وكذلك مراكز التدريب والاستشارات التعليمية والموارد البشرية برئاسة السيد سيمون بيدفورد، لبحث الفرص الاستثمارية المتاحة في القطاع الخاص التعليمي في البلدين، المتاحة وتقديم  الدورات والبرامج وتطوير الشراكة التعليمية مع الجامعات والكليات المحلية.

في البداية رحب السيد محمد بن احمد بن طوار نائب رئيس غرفة قطر بالوفد الزائر ، وقال ان القيادة الرشيدة تولي القطاع التعليمي اهمية كبيرة، وأن التعليم يعد ركيزة اساسية من ركائز رؤية قطر 2030، وأفاد أن نسبة المتعلمين في قطر قد تجازوت 95%، واضاف ان القطاع الخاص التعليمي القطري يلعب دوراً هاماً في تطوير العملية التعليمية، وأن لجنة التعليم التابعة للغرفة تقوم  بدور حيوي من تقديم الدعم والمساعدة للقطاع والدفاع عن مصالحه، وحل المعوقات التي قد تواجهه.

من جانبه قال السيد بيدفورد أن الزيارة تعد الثانية له للغرفة، وانه جاء على رأس وفد يتألف من 40 ممثل لأكثر من 26 جامعة وكلية وقطاعات تعليمية مختلفة للتواصل مع مراكز التدريب والجهات ذات الاهتمام بالمجالات التعليمية، كما يهدف الوفد من زيارته إلي التعرف علي متطلبات المجتمع التعليمية، مشيداً في الوقت نفسه بالتطور الملحوظ الذي يشهده القطاع التعليمي في قطر لاسيما بعد الزيارات التي قام بها الوفد لجهات كثيرة.

وقال السيد محمد احمد العبيدلي عضو مجلس ادارة غرفة قطر خلال اللقاء أن الحكومة تهتم بتطوير القطاع التعليمي والتدريب، واضاف أن هناك حاجة لإنشاء المزيد من المدارس والمعاهد التدريبية والمنشآت التعليمية في ظل الزيادة السكانية التي تشهدها البلاد حالياً، واضاف أن غرفة قطر  الممثل للقطاع الخاص التعليمي وتشجع علي الاستثمار في القطاع التعليمي الخاص.

نشر رد