مجلة بزنس كلاس
فن

 

يبدو أن مشاهير الفن تعلموا في الفترة الأخيرة كتمان الأخبار المتعلقة بارتباطهم وزواجهم عن وسائل الإعلام والعدسات والجمهور، لأسباب تتعلق بالحسد أو الخوف من فشل العلاقة، ومن ثّم التأثير على شعبيتهم، وكان نموذج الثنائي المصري حسن الرداد وإيمي سمير غانم الأقرب.

وهو ما امتدت أيضا بالأمس إلى ثنائي آخر هما المصري عمرو يوسف والسورية كندة علوش، بعد أن تداولت مواقع فنية ووسائل إعلام مختلفة في الساعات الأخيرة نبأ عقد قران يوسف والسورية كندة علوش، بعد أن تداولت مواقع فنية ووسائل إعلام مختلفة في الساعات الأخيرة نبأ عقد قرانهما.

وذكرت المصادر أن عقد قران عمرو وكندة تم قبل أيام في حفل بسيط بعيدا عن الأضواء ووسائل الإعلام.

ولم يلجأ عمرو أو كندة إلى نشر أي صور تتعلق بارتباطهما أو عقد قرانها عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة الخاصة بهما.

كانت قد انتشرت في الأشهر الأخيرة شائعات عدة حول ارتباط عمرو وكندة، لكن الثنائي لم ينفيا أو يؤكدا حقيقة هذه العلاقة.

من جهتها، قدمت الفنانة مى كساب التهنئة للعروسين، معبرة عن سعادتها تجاه عقد قران الثنائي متمنية لهما السعادة والبركة.

ونشرت كساب عبر حسابها الرسمي بموقع إنستقرام صورة تجمع عمرو وكندة معلقة عليها: “بجد سعادتي بيكم وليكم ما تتوصفش فرحانة جدا من قلبي، بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير.. لولولولولولي عقبال كل البنات”.

يذكر أن عمرو وكندة اجتمعا في 5 أعمال فنية، هي فيلم “برتيتا” عام 2011، وفيلم “واحد صحيح” في 2012، ومسلسل “نيران صديقة” عام 2013، ومسلسل “عد تنازلي” في 2014، وفيلم “هيبتا” في 2016.

وسبق أن تزوجت كندة علوش بالسيناريست السوري فارس الذهبي قبل سنوات، لكنهما انفصلا قبل أشهر، أما عمرو يوسف لم يسبق له الزواج مسبقا، لكنه لم يكمل خطبته من الفنانة مي نور الشريف بعد أشهر من ارتباطهما عام 2010.

نشر رد