مجلة بزنس كلاس
ستايل

 

“ميلي ميليا” ليس مجرّد سباق للسيارات، بل هو لقاء تقليدي يجمع بين هواة السيارات من مختلف أنحاء العالم. فعلى دروب إيطاليا الخلابة التي تعبر بين مناظر طبيعية تخطف الأنفاس، يحتفل هؤلاء بشغفهم المشترك تجاه هذه السيارات الكلاسيكية التي تزاوج بين الدقة الفنية والأداء الميكانيكي العالي، فضلاً عن الأناقة المترفة التي تتخطى الزمان.

لطالما كانت الدقة والأداء والأناقة من المزايا الأساسية التي تتّسم بها دور صناعة الساعات مثل “شوبارد” Chopard. ومنذ العام ۱٩٨٨، بدأت الشركة بدعم سباق “ميلي ميليا” مشيدةً بكلّ لقاء جديد عبر إطلاق نسخة جديدة ومحدودة الإصدار من ساعة “ميلي ميليا” Mille Miglia. في العام الماضي، طرحت “شوبارد” Chopard عطر “١٠٠٠ ميليا” 1000 Miglia الآسر والأنيق الذي يعكس روح هذه الفعالية الفريدة.

واستمدّت دار “شوبارد” Chopard إلهامها من الحماس الذي يشعله السباق وحسّ السرعة والتشويق الذي يولّده، بهدف ابتكار “١٠٠٠ ميليا إكستريم” Miglia Extreme1000. وهو عطرٌ يعبّر تماماً عن الإثارة والحماس الناجم عن احتدام المنافسة.

chopard

يمسك بعجلة القيادة محافظاً على رباطة جأشه ومسيطراً تماماً على الوضع.
فالمشاركة في السباقات تطرح تحدّياً كبيراً، وهي الاختبار المثالي لهمّة السائق وشجاعته.

ابتُكر عطر “١٠٠٠ ميليا إكستريم” Miglia Extreme1000 من “شوبارد” Chopard خصّيصاً للرجل الجريء الذي يقبل التحدي بدون أي تردّد ولا يقدّر مخاطره. وللفوز بمثل هذا السباق، من الضروري التمتع بثقةٍ عالية بالنفس وبراعةٍ فائقة. فهو يتطلّب تركيزاً عالياً من جهة السائق فضلاً عن إمكانية الحفاظ على عزمه وتحقيق التوازن الدقيق بين إطلاق العنان لنفسه وقدرته على التحكّم بها. هذا هو الشعور الأروع على الإطلاق.

في الواقع، لا يقدّر هذا النوع من الحماس الملهب سوى مَن يتمتّعون بحب المغامرة والمخاطرة بحيث يصبحون تواقين للمزيد. لذا، صُمم عطر “١٠٠٠ ميليا إكستريم” Miglia Extreme1000 خصّيصاً للرجال الذين ينعمون بروحٍ لا تعرف الخوف. ويعبق العطر برائحةٍ مميزة تعكس حبّ السرعة والحماس والحرية.

يتزاوج شذا الأسفلت القوي مع النفحة الفاخرة لخشب الأرز والجلد.

هو العطر الأكثر ترفاً إذ يعبق برائحة النصر.
عطر “١٠٠٠ ميليا إكستريم” Miglia Extreme1000 من “شوبارد” Chopard هو عطر خشبي شرقي نابض بالحيوية والجاذبية. ولتجسيد الحماس الذي يختبره السائق خلال سباق السيارات، ابتكر صانع العطور “برونو يوفانوفيتش” (من الشركة العالمية للعطور والنكهات) عطراً فريداً. فهو يتميّز بتباينٍ مذهل بين المقدّمة المنعشة التي تفيض بنفحة زهرة الخزامى المفعمة بالحيوية من جهة، وبين القاعدة الحادّة المكتنزة برائحة الجلد. بالتالي، يجسّد خيرَ تجسيد المزيج المذهل بين الحدّة ورباطة الجأش اللتيْن تميّزان السائق البارع.

يحافظ القلب على هذا التأثير العطري الفريد، إذ يتميز بتناغم شذا الأسفلت الذي يشتهر به عطر “١٠٠٠ ميليا” 1000 Migliaمن “شوبارد” Chopard مع نفحة خشب الأرز الفاخرة. وعليه، ينسجم هذا المزيج تماماً مع مصدر إلهام العطر، بما أنّه يجمع بين النفحة الغنية والدخانية للأسفلت وبين أناقة أريج خشب الأرز.

يشيد تصميم عطر “١٠٠٠ ميليا إكستريم” Miglia Extreme1000 بعالم السيارات والبراعة الفنية التي تتطلّبها صناعة الساعات. فلتسليط الضوء على حدّة العطر، اكتست القارورة تماماً باللون الأسود. أمّا إطلالتها غير اللامعة والمغطاة بطلاء اللك فتحاكي الوقار والأناقة. فضلاً عن ذلك، يذكرنا الغطاء المطاطي الأسود بسوار ساعة “ميلي ميغليا” Mille Migliaالمستوحى من شكل عجلة “دنلوب”. كما أنّ الخطوط الحمراء التي تظهر على القارورة والعبوة السوداء، تمثّل الخطوط المرسومة على الملصقات الخاصّة بطاقم سباق السيارات.

عطر “١٠٠٠ ميليا إكستريم” Miglia Extreme1000 من “شوبارد” Chopard: كلّما طالت الطريق، ازدادت المتعة.

نشر رد