مجلة بزنس كلاس
سياحة

كشف وسام سليمان، المدير العام لفندق مرسي ملاذ كمبينسكي، عن تقديم عروض وخصومات مغرية خلال مهرجان عيد الأضحى ويأتي ذلك دعماً لجهود الهيئة العامة للسياحة، مؤكداً أن الفندق يعتبر وجهة سياحية فريدة تستحوذ على اهتمام السياح من جميع دول العالم وخاصة من مجلس التعاون الخليجي.
وقال إن مرسى ملاذ كمبينسكي يحرص على دعم جميع الفعاليات التي تنظمها هيئة السياحة، موضحاً أن مهرجانات الهيئة تشكل مرآة حقيقية تعكس الصورة الحضارية لدولة قطر وما تتمتع به من تراث وجذور ثقافية عميقة وأصيلة.
ونوه إلى أن مهرجان عيد الأضحى يحظى بمشاركات واسعة من عدة جهات سواء لتقديم عروض تراثية أو جولات للمواقع الثقافية والسياحية، إضافة لأنشطة ترفيهية مختلفة تناسب جميع أفراد العائلة.
وتوقع وسام سليمان، أن تستقطب عروض مهرجان العيد أعدادا كبيرة من السياح وخاصة من دول مجلس التعاون الخليجي، مشيراً إلى أن فعاليات المهرجان ستنعكس بالإيجاب على أداء القطاع الفندقي، مؤكداً أن الطفرة التنموية الكبيرة التي تشهدها دولة قطر في مختلف المجالات تنعكس بالإيجاب على أداء قطاع الضيافة.
وأوضح أن الفندق يرحب بالكوادر القطرية، مشيراً إلى أن القطريين هم الأكثر قدرة على تقديم صورة بلادهم بالشكل الصحيح إلى السياح لتعريفهم بتراث ومعالم الدولة، مؤكداً أن إدارة الفندق ستبذل المزيد من الجهد لتشجيع المواطنين للعمل بمرسى ملاذ كمبينسكي.
وأشار وسام سليمان إلى أن قطاع الأعمال يشكل المصدر الأول للسياحة إلى قطر، حيث تشكل 40% من أجمالي نزلاء الفندق فيما تمثل السياحة الترفيهية النسبة الأكبر نظراً لموقع الفندق المميز في جزيرة اللؤلؤة ـ قطر، وخدمات مرسى ملاذ كمبينسكي العصرية والتي تلبي تطلعات جميع السياح.
وحول تأثر قطاع الضيافة بالتوسعات الفندقية المتلاحقة التي يشهدها السوق المحلي، قال إن الفنادق استثمار طويل الأجل ولذلك لا يمكن أن نتحدث عن تأثر قطاع الضيافة بظروف عارضه مثل تراجع أسعار النفط أو أي أزمات أخرى، مشيراً إلى أن الفنادق استثمار للمستقبل والدولة بحاجة إلى المزيد من التوسعات الفندقية خاصة قبل استضافة مونديال 2022.

نشر رد