مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

يقولون أن الملل قاتل، وكان هذا هو مبرر مبرمج الكمبيوتر الشاب (24 عامًا) الذي اخترق لوحة إعلانات كبيرة بأحد أهم شوارع العاصمة الإندونيسية جاكارتا في ساعة الذروة، ويث فيلمًا إباحيًا مدته 10 دقائق كاملة، مما سبب بالطبع زحامًا فوق الزحام الطبيعي لساعة الذروة.

توصلت الشرطة الإندونيسية لهذا الشاب وألقت القبض عليه ومن المنتظر أن يواجه عقوبة السجن مدة تصل إلى 6 سنوات، فبالإضافة إلى جريمة الاختراق فإن القانون الإندونيسي يجرّم بث المشاهد الإباحية بل وحتى الرومانسية في التليفزيون.

نشر رد