مجلة بزنس كلاس
استثمار

الدوحة- بزنس كلاس

كشف  السيد عبد العزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية في الجلسة الأولى لمؤتمر” استثمر في قطر” أنه في إطار جهود البنك لحل مشكلة التمويل سيطلق البنك صندوقاً لدعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة بقيمة 365 مليون ريال من المتوقع إطلاقه في الربع الثالث من هذا العام، مشددا علي أن البنك يعمل على ضمان وصول الشركات الصغيرة والمتوسطة للمناقصات المحلية والأسواق العالمية، كاشفا عن وجود برنامج بالتنسيق مع وزارة المالية لطرح قانون جديد للمشتروات لإعطاء ميزة تنافسية للشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأوضح عبد العزيز آل خليفة أن البنك الذي بدأ بنكا صناعيا، يقدم كافة الدعم أنواع الدعم للقطاع الخاص ولرواد الأعمال القطريين والشركات الصغيرة والمتوسطة، وأصبح من البنوك التنموية الرائدة في هذا المجال على المستوى الإقليمي والعالمي.

وأضاف آل خليفة أن البنك يقدم الدعم التمويلي واللوجستي ودعم دراسات الجدوى، مشيراً إلى أن البنك مع بداية 2010 وضع استراتيجية جديدة ورفعت الحكومة رأسماله إلى 10 مليارات ريال، وبدا يتواصل مع القطاع الخاص والشركات الصغيرة والمتوسطة، وأطلق العديد من البرامج والمبادرات لدعم هذا القطاع مثل برنامج الضمين ودعم الصادرات.

وأشار الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية إلى أنه مع بداية العام الحالي ومع دمج شركة قطر لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة مع البنك، تم وضع استراتيجية جديدة تركز على خلق نافذة واحدة لخدمة القطاع الخاص والشركات الصغيرة والمتوسطة، مشددا على أن استراتيجية البنك تركز على مواجهة العقبات والتحديات التي تواجه هذا القطاع وإيجاد الحلول المناسبة لها، وذلك من خلال العمل على وصول هذا القطاع للمعلومات وتدريب رواد الأعمال القطريين والشركات الصغيرة والمتوسطة واستقطاب الشباب القطري ورواد الأعمال واحتضانهم وتدريبهم وتحويل أفكارهم إلى مشاريع على أرض الواقع، كما يعمل البنك على ضمان وصول هذا القطاع للتمويل، لافتا إلى أن محفظة التمويل المباشر للبنك وصلت 2014 لأكثر من 3.4 مليار ريال أكثر من 60 % من قيمة هذه المحفظة موجه للصناعة، هذا بالإضافة إلى أن محفظة الضمانات تجاوزت نصف مليار ريال، ومحفظة دعم الصادرات نصف مليار ريال.

نشر رد