مجلة بزنس كلاس
ستايل

 

يشكّل العطر أحد أثمن المستحضرات الموجودة على منضدة الزينة في غرف النساء، وفي قلوبهنّ ايضاً، فالمرأة بطبيعتها تحب أن تكون دائماً صاحبة الشذى العطر والعبير الذي يلفت أنظار كل من حولها. ولأنّ ياسمينة تتفهّم تماماً هذا العشق يسرّها اليوم أن تشاركك حيلة جديدة ومبتكرة تحافظين فيها على رائحتك العطرة لأكثر من 10 ساعات يومياً!

من المتعارف عليه أنك تضعين العطر على جسمك، سواء خلف الأذنين، أو عند المعصم، على الرسغ وغيرها من المناطق المختلفة التي يتفاوت فيها بقاء الرائحة أو زوالها مع مرور ساعات النهار. اليوم سنخبرك بأنّ رش العطر على قطع الملابس هو أكثر منفعة لك، ولتحقيق نتيجة مضمونة لا ترّشي العطر على ملابسك، بل إحرصي على وضعه على الشال أو السوار القماشي، فكلاهما يمكنهما أن يشكلا أكسسواراً أنيقاً متمّماً لإطلالتك، ومحافظاً على الشذى لفترة لا تقل عن العشر ساعات، خصوصاً أنّهما من القطع المتحركة وليست الثابتة، ويتيحان للشذى أن ينبعث في الجو بصورة أقوى وأكثر. (مقاييس تحدد فخامة العطر).

الدراسات العلمية تؤكّد أن العطر يلتصق بالقماش أكثر بكثير مما يلتصق بالبشرة، والإفرازات الناتجة عن البشرة ستسهم حتماً في جعل رائحة العطر أخف مع مرور الوقت، لذا من الأجدى عدم الإتكال فقط على تطبيق العطر على البشرة، بما أنّ مصيره الزوال مهما كان فخماً وقوياً.

نشر رد