مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

حذر نونو كامبوس طبيب منتخب البرتغال سابقاً النجم كريستيانو رونالدو من المشاركة في لقاء العودة من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا والذي يجمع ريال مدريد الاسباني ومانشستر سيتي الإنجليزي الأربعاء المقبل.

الطبيب البرتغالي وجه تحذير شديد اللهجة لرونالدو يتمثل في إمكانية عدم قدرته على المشاركة في نهائيات كأس أمم أوروبا 2016 في حال أصر على المشاركة في مواجهة السيتي.

وحدد الطبيب حاجة رونالدو للراحة لمدة تصل إلى 3 أسابيع، فيما سيكون رونالدو قد غاب عن الملاعب لمدة 14 يومياً في ليلة مواجهة السيتي، أي أن مشاركته في اللقاء ربما تؤدي لحدوث إصابة أكثر خطورة في عضلات الفخذ وأوتار الركبة.

وقال كامبوس “رونالدو بحاجة للراحة لمدة 3 أسابيع إن كان مصاب بالفعل في أوتار الركبة، إن عاد قبل هذه المدة وشارك في مواجهة السيتي فربما يؤدي ذلك لتفاقم إصابته وغيابه بالتالي عن أمم أوروبا 2016”.

يذكر أن رونالدو غاب عن لقاء الذهاب بسبب الإصابة، فيما أكد زيدان مدرب ريال مدريد على ثقته بعودة البرتغالي في موعد مواجهة السيتي.

نشر رد