مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تشهد بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم المقبل حالة غريبة نوعاً ما ، وذلك عندما يتولى عدد من المدربين الذين تخرجوا من نادي برشلونة قيادة أندية إنجليزية كبيرة وعريقة ، بما في ذلك فريقي مدينة مانشستر.

وستتوجه جميع الأعين إلى أسطورة النادي الكتلوني بيب جوارديولا الذي سيقود نادي مانشستر سيتي في الصيف الجاري ، وذلك بعد أن أبدع كلاعب مع برشلونة قبل أن يتحول إلى عالم التدريب الذي حقق به إنجازات كبيرة جداً.

وينتظر عشاق الكرة الإنجليزية بداية مشوار جوزيه مورينيو مع مانشستر يونايتد من أجل تعويض الاخفاقات الكبيرة في المواسم الأخيرة ، مع الإشارة أن مورينيو تعلم أساليب التدريب خلال عمله في نادي برشلونة كمترجم.

ومن المقرر أن تشهد الأيام المقبلة تعيين رونالدو كومان مدرباً جديداً لنادي إيفرتون بعد كتابة أحرف من ذهب مع برشلونة كلاعب في تسعينيات القرن الماضي ، قبل أن يلمع كمدرب له مستقبل كبير في الدوري الإنجليزي.

ويفخر نادي برشلونة بلاعبيه الكبار مثل الويلزي مارك هيوز الذي يعتبر من أبرز الشخصيات في الدوري الإنجليزي حالياً ، والذي يقود حالياً نادي ستوك سيتي بعد أن نجح كلاعب في مختلف الملاعب الأوروبية في مشواره.

ويبدو أن نجم برشلونة السابق فرانك دي بوير سينضم إلى كوكبة صناعات النادي الكتلوني في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز ، حيث تؤكد بعض التقارير أنه من بين المدربين المرشحين لتولي مسؤولية تدريب إيفرتون هذا الصيف.

نشر رد