مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

ستكون الأنظار كلها مسلطة مساء السبت القادم على ملعب كامب نو الذي يستضيف الكلاسيكو المرتقب بين برشلونة وضيفه ريال مدريد ضمن الجولة الـ31 من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

ويخوض فريق برشلونة حامل لقب اللا ليجا ودوري الأبطال كلاسيكو الأرض وهو بالمرتبة الأولى برصيد 76 نقطة وبفارق عشرة نقاط عن الثالث ريال مدريد، وسيخوضها الفريقين من أجل الفوز فقط.

سيقود الأسطورة الفرنسية زين الدين زيدان الريال في أول كلاسيكو له رفقة الفريق الملكي كمدرب ويستهدف الثأر من خسارة الذهاب بالبيرنابيو بأربعة أهداف دون مقابل ويعيش حاليا تحت ضغوط كبيرة كونه مطالب بتحقيق الفوز في معقل البارسا مهما كلف الأمر.

سيعود زيدان لمواجهة خصمه لويس إنريكي ولكن على دكة البدلاء بعدما كان الصراع بينهما حاضر على أرضية الملعب، وتبقى خبرة التدريب لدى الكتالوني لويس إنريكي أقوى بكثير من زيزو ولكن كل شيء متوقع في كرة القدم.

ستكون التوقعات مفتوحة بالنسبة لكلا الفريقين في الكلاسيكو القادم رغم تفوق برشلونة الاستثنائي هذا الموسم ولعبه على أرضه ووسط جماهيره ولكن ريال مدريد يمتلك مجموعة مميزة من اللاعبين القادرين على صنع الفارق إضافة إلى جهاز فني على مستوى عالي بقيادة زيدان.

يفكر زيزو في مفاجأة برشلونة بمعقله مساء السبت من خلال خطة جديدة سيدخل بها مواجهته ضد لويس إنريكي باللعب في حراسة المرمى بالكوستاريكي كيلور نافاس وأمامه دانيلو وبيبي وراموس ومارسيلو وبالوسط كاسميرو وتوني كروس ولوكا مودريتش وفي الهجوم بيل وكريستيانو رونالدو وكريم بنزيما .

وفي النهاية من يحسم كلاسيكو الأرض لويس إنريكي أم زيدان ؟

نشر رد