مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

عادت الجماهير الإسباني لإطلاق صافرات الاستهجان مرة أخرى في وجه المدافع الدولي جيرارد بيكيه لاعب برشلونة الذي يتواجد في تدريبات المنتخب الأول في الوقت الحالي.
ويتواجد بيكيه في صفوف المنتخب الإسباني الذي يستعد الآن لخوض مباراتين وديتين أمام إيطاليا ورومانيا تحضيراً ليورو 2016 المقام في فرنسا الصيف القادم.
وأفادت صحيفة خاصة بإن بيكيه تعرض للعديد من الصافرات من قبل الجماهير بعد نزوله إلى الملعب مباشرة وذلك من قبل الجماهير الحاضرة لها.
ولا تعتبر هذه المرة الأولى التي يعاني منها بيكيه من صافرات الاستهجان، بل واجه ذلك في مرات عديدة بسبب أصوله الكتالونية والعلاقة السيئة بين الدولة والمقاطعة.

نشر رد