مجلة بزنس كلاس
فن

 

في واحدة من المفاجآت المدوية أعلنت الفنانة شيرين عبد الوهاب اعتزال الفن، وأكدت أن قرارها نهائي.
وكان جمهور شيرين قد استيقظ على خبر اعتزالها الفن، حيث أكّدت في تسجيل صوتيّ أنّ قرارها نهائيّ، استكمالاً لما سبق وأعلنته خلال إطلالتها قبل أسابيع قليلة في برنامج “المتاهة” من أنّها تفكّر جدياً في الاعتزال للتفرّغ لحياتها الأسريّة وتربية ابنتيها.

وفي التفاصيل، نشرت مجلة خاصة خبراً يُفيد بأنَّ الزميل ربيع هنيدي تلقى رسالة صوتية في تمام الساعة السادسة صباحاً من شيرين تطلب منه إعلان إعتزالها الفن نهائياً. وقد شكر ربيع شيرين على الثقة الكبيرة والأمانة التي حملته إيها، وطالبها بالتراجع عن هذا القرار. وتمنى من جمهورها وزملائها الضغط على شيرين للتراجع عن قرارها.

قرار شيرين هذا لم يأخذه الكثير من جمهورها على محمل الجد، خصوصاً أنّه لم يكن الأوّل من نوعه، إذ سبق وأعلنت شيرين مرّات عدّة قرارات تراجعت عنها بسرعة، منها قرار إغلاقها حسابها الخاص على إنستغرام، بعد نشرها صورة مع مدير أعمالها جرّت عليها الكثير من الانتقادات، وما لبثت أن أعادت فتحه تحت ضغط جماهيري كما قالت.

نشر رد