مجلة بزنس كلاس
أخبار

نشرت “تحقيقات الشرق” منذ شهر تقريباً شكوى لأحد المواطنين من أحد مكاتب الطيران الخليجية بالدوحة ووصفها بـ “سوء المعاملة”.

وأشار المواطن إلى أنه حرم من حقه بإضافة “أميال” إلى حسابه نظير رحلات الطيران التي يقوم بها، ويقول في الشكوى إن مكتب الطيران حرمه من حقه بإضافة الأميال قرابة الـ 7 سنوات منذ عام 2010 حتى أغسطس 2016 ، كما أن زوجته هي الأخرى لم تحصل على حقها من الأميال المضافة إلى حسابها.

والمواطن المشتكى على تواصل مع الخط الساخن لمعرفة مستجدات شكواه وبما اننا لم نذكر اسم شركة الطيران المعنية، فلم يأتنا أي رد منهم لذلك تواصلنا مع الشركة المعنية عبر الخط الساخن وطلبنا التواصل مع المسؤولين بشأن شكوى المواطن، ولكنهم رفضوا الاجابة على اى من استفساراتنا وأكدوا أنه لا يوجد مسؤول للشركة في مكتب الدوحة ، وإذا كانت هناك أية شكاوى من قبل الأشخاص فعليهم التواصل مع خطوط شركة الطيران الرئيسية في دبي.

نشر رد