مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

قد تقوم شركة أبل خلال العام المقبل وفقا لمحلل موثوق به بإصدار هاتف جديد مزود بشاشة عرض منحنية وبخاصية الشحن اللاسلكي.
ويأتي هاتف أيفون الجديد مع غلاف زجاجي وشاشة عرض منحنية “AMOLED” لأول مرة في عام 2017، وفقا لمذكرة صادرة عن محلل أبل “مينغ تشي كو” في شركة KGI للأوراق المالية.
هذه المعلومات كما وصفها موقع “9to5mac” تبدو مناقضة لتقرير سابق كان قال إن شركة أبل لن تطرح هاتف الأيفون الجديد المزود بتقنية الشاشة المنحنية قبل عام 2018.
ووفقا لتقرير “كو” فإن شاشة العرض الجديدة توفر العديد من المزايا أكثر من الشاشات المستخدمة حاليا في هواتف الأيفون وهي “شاشات الكريستال السائل”، حيث توصف شاشات AMOLED بأنها أرق وأخف وزنا وأكثر مرونة من شاشات الكريستال، بالإضافة إلى أنها أكثر كفاءة في استهلاك الطاقة.
وإن ميزة الشاشة المنحنية بالإضافة إلى إمكانية الشحن اللاسلكي يمكن أن تجعل من الإصدار الجديد منافسا قويا لهاتف سامسونغ “غالاكسي S7” المزود حاليا بهذه التقنية، ويمكن أيضا أن تساعد في تجديد مبيعات الأيفون بعد أن ذكرت شركة أبل في كانون الثاني أن هنالك نموا طفيفا في مبيعات الربع الأخير من سنة 2015.
وتأتي توقعات “كو” بعد أقل من أسبوع بعدما كشفت شركة أبل عن جهاز الأيفون SE، والذي يأتي مع شاشة عرض 4 بوصات ومزوداً بكل خصائص جهاز أيفون S6.

نشر رد