مجلة بزنس كلاس
عقارات

النتائج تخطت توقعات المحللين وبوابة المكاسب مدخل إضافي لأصحاب الاستثمارات

العقارات مصفاة المصادر المالية ومتانة الاقتصاد القطري ضامن وسند

نتائج القطاع العقاري عام 2015 أساس متين لسنوات طوال

نتائج الشركات العقارية الجيدة تزيد ثقة المستثمرين 

مشاريع البنية التحتية تدعم الشركات في مواجهة النفط

بزنس كلاس– محمود شاكر

تشهد السوق العقارية في قطر نشاطاً واضحاً في الآونة الأخيرة، وقد بدأت حركة التداولات تستعيد زخمها خلال الأسابيع الماضية، بعد حالة الهدوء التي شهدها القطاع في نهاية العام الماضي، حيث اتجهت معظم الشركات الى استغلال حصيلة الأراضي لديها بصورة أفضل، والتوجه إلى شراء أراض جديدة، ووضع خطط استثمارية محكمة تدر عائداً قوياً، فضلاً عن التوسع في نظام الشراكة خاصة بين الشركات الحكومية والقطاع الخاص، كما بدأ المطورون العقاريون في التوسع بمساحات الدخل المتكرر المتمثلة في المولات والمباني الإدارية والتجارية.

construction1

استقرار في المواقع الراقية

وقال مطورون عقاريون وخبراء إنه رغم انخفاض حجم نشاط السوق العقارية العام الماضي، لكنها ظلت في مستويات جيدة، مشيرين الى أن تراجع أسعار النفط لن يكون له تأثير مباشر على القطاع العقاري وذلك نظراً لقوة ومتانة الاقتصاد القطري واستمرار الإنفاق على مشاريع البنية التحتية ومشاريع 2022 دون إبطاء.

وأوضحوا أن السوق العقارية القطرية تتميز بارتفاع عائدات التأجير بالمقارنة مع غالبية دول العالم. ومع استقرار أسعار العقارات في المواقع الراقية في الدولة، فإن تلك العائدات المرتفعة تجعل من الاستثمار في السوق العقارية القطرية خياراً جاذباً لكافة المستثمرين العالميين.

وأشاروا الى أن البيئة الاستثمارية في قطر وخاصة في القطاع العقاري تسهم في جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، خاصة أن الدولة لا تفرض ضرائب على الإيجارات، كما لا تفرض ضرائب على المكاسب المتحققة على رأس المال في حال بيع العقارات.

هوامش الخيارات الأوسع

وتوقع الخبراء أن تواصل سوق العقارات تحقيق الأرباح مع توافر المزيد من خيارات تمويل الرهن بأسعار منافسة، وتوجه المستثمرين والمطورين العقاريين نحو إقامة المزيد من المشروعات العقارية الجديدة بما يواكب الطلب المتزايد على العقارات السكنية والتجارية مدفوعا بالنمو الاقتصادي الذي تشهده الدولة حاليا.

وأكدوا أن طرح مزيد من الأراضي الفضاء في السوق، يعزز من فرص نمو السوق العقارية، مشيرين الى خطط المطورين العقاريين بطرح مشروعات عقارية جديدة تصطدم بمسألة نقص الأراضي. حيث تستحوذ صفقات الأراضي الفضاء على أكثر من 25% من قيمة الصفقات التي تم عقدها الشهور الماضية.

وأوضح الخبراء أن النمو القياسي للأرباح المجمعة للشركات العقارية الكبرى يعتبر مؤشراً واضحاً على انتعاش القطاع العقاري في الدولة، مما يعطي مزيدا من الثقة بهذا القطاع والذي يعد من أبرز القطاعات الاستثمارية.

نضوج السوق العقارية

وأشاروا الى أن ملامح نضوج السوق العقارية بقطر بدأت تؤتي أكلها وتظهر بشكل واضح في ميزانيات وحسابات الأرباح والخسارة للشركات العاملة في قطاع العقارات.

وقالوا: إن دخول المشاريع العقارية بالدولة مراحل متقدمة في التشييد والإنجاز، بالإضافة لسعي الشركات لتنويع استثماراتها قطاعيا وإقليميا، أدى الى تحقيق كبرى الشركات المساهمة ذات العلاقة بالعقارات نتائج فصلية وتراكمية منذ بداية العام فاقت توقعات المحللين والمراقبين.

وأكدوا ان النتائج الجيدة للشركات العقارية تزيد من ثقة المستثمرين والمستهلكين على حد سواء، مستفيدة من تحسن مستويات الشفافية وتعديل وسن القوانين الجديدة التي تحمي الاستثمار والمستثمرين، بما يعمل على تعزيز مكانة قطر، والقطاع العقاري بخاصة، كبيئة آمنة للاستثمار.

سجلات الشركات والأرباح

وقد سجلت أرباح شركات القطاع العقاري أداء قويا ونتائج مميزة خلال عام 2015، تصدرت به قائمة الشركات المدرجة في البورصة من حيث نمو الأرباح، وأظهرت النتائج المنشورة تحقيق شركات القطاع المدرجة أرباحا بقيمة 5.5 مليار ريال بنهاية العام الماضي، مقابل 4.9 مليار ريال في 2014، مسجلة نموا بلغ 12%.

ويبلغ عدد شركات القطاع 5 شركات سجلت 4 شركات منها نمواً في الأرباح بينما تراجعت أرباح شركة واحدة، ويضم القطاع أكبر شركة عقارية في المنطقة من حيث الأصول وهي شركة إزدان العقارية التي ارتفعت أرباحها بأكثر من 1.66 مليار ريال في عام 2015، مقابل 1.36 مليار ريال في 2014 بنمو نسبته 22%،

وتملك الشركة كمطور للعقارات سجلاً مرموقاً من النجاحات يتضمن تسليم عدد من أفخم المشاريع السكنية في منطقة الشرق الأوسط، كما تمتلك الشركة رأس مال جيداً ورؤية مستقبلية وزخماً يمكنها من إتاحة الفرص الاستثمارية المميزة للعملاء في كافة الأسواق التي تعمل بها.

وارتفعت أرباح شركة بروة العقارية شبه الحكومية الى أكثر من 3 مليارات ريال، مقابل 2.7 مليار ريال في عام 2014، لتسجل نمو نسبته 10%. وتمكنت الشركة من تعزيز أرباح من خلال بيع قطعة أرض فضاء العام الماضي.

نشر رد