مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

شرفة اونكاي ما رايك يشرب فنجان من القهوة هناك فوق السحاب ؟هل لك أن تتخيل سحر هذا المنظر الفاتن ؟وهل لك أن تشعر بتلك النسائم العليلة التي تخترق ما دق من مشاعرك!! فما أجمله من سحر وما أروعه من منظر ..ذلك المشهد الذي ستراه من شرفة غريبة من نوعها .تلك الإطلالة التي تعانق الغيوم، والتي تقدمها لك شرفة أونكاي، في منتجع هوكايدو اليابانية.

فهي المنصة الفريدة من نوعها، والتي تصل لهذا الارتفاع الذي يعلو تلك الطبقة السحابية البيضاء.

تجذب هذه الشرفة أعداداً هائلة من السيّاح ، الذين يرتادونها في الصباح الباكر وذلك عبر التلفريك ليستمتعوا بمشاهدة شروق الشمس مع رشفة القهوة الساخنة أو صحن الحساء المخصص لهذا الوقت .

وكذلك لالتقاط صور لقمة جبلي هيداكا وهوكايدو المخترقين ، حيث أن التلفريك يبدأ بنقل الزوار من الساعة الرابعة فجراً حتى الثامنة والنصف صباحاً مما يمكن من تناول الفطور فوق السحاب أيضاً.

تفتح الشرفة أبوابها في فصل الصيف وحتى أواخر شهر سبتمبر، وتفضل زيارتها في الأيام الملبدة بالغيوم، حيث يتشكل ضباب كثيف في قمة الجبل، مما يعطي للعين فرصة التمتع بالمناظر الخلابة المنعشة.

يذكر أن كلمة أونكاي تعني “بحر السحاب” كما تعود أسباب هذه السحب إلى طبيعة الينابيع الساخنة الطبيعية في المنطقة، والاختلافات في درجات الحرارة، خلال ساعات تحول الليل إلى نهار مما يؤدي إلى تكوين سرير أبيض نقي من السحب على المنطقة الجبلية .

نشر رد