مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

دييجو سيميوني مستعد للإستمرار مع أتلتيكو مدريد بعد الخروج لأول مرة من الموسم بدون تحقيق أي لقب في عهده ، لكن بشرط رئيسي يمكنه من العودة إلى تحقيق الليجا و دوري الأبطال .

المدرب الأرجنتيني دخل في نوبة إحباط بعد خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد بضربات الترجيح وصرح للإعلام بعد المباراة أنه سيُعيد التفكير في مستقبله مع أتلتيكو مدريد .

لكن سيميوني التقى يوم الأحد بعد العودة من ميلانو مع رئيس النادي انريكي سيريزو و المدير التنفيذي جيل مارتن و أكد لهما أنه مستعد للإستمرار مع النادي لكن طاقته نفذت في منافسة ريال مدريد و برشلونة محليا و أوروبيا بفريق صاحب ميزانية متوسطة ، و أبلغهما أن شرطه الأساسي الآن من أجل الإستمرار هو تغيير سياسة النادي و الرفع من ميزانية الانتدابات من أجل التوقيع مع نجوم الصف الأول في أوروبا .

وأعطى الرئيس سيريزو و المدير مارتن وعودهما أن ميزانية الانتدابات سترتفع ابداءً من هذا الصيف حيث سيخصص مبلغ 42 مليون يورو الذي بيع به جاكسون مارتنيز من أجل التعاقد مع مهاجم كبير من اختيار سيميوني و أقربهم هو دييجو كوستا كما سيتم إغلاق صفقة نيكو جايتان من بنفيكا في القريب العاجل .

كما أبلغ الرئيس سيريزو سيميوني بأن إدارة النادي على استعداد لمناقشة عقد المدرب الأرجنتيني من أجل تحسينه أو حتى تمديده إذا تطلب الأمر ، و يذكر أن سيميوني يرتبط مع أتلتيكو مدريد بعقد يمتد إلى غاية صيف 2020 .

نشر رد