مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أثبت دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني بأنه واحد من أفضل المدربين في قدرته على توفير دخل ضخم للنادي من بيع لاعبيه في سوق الانتقالات للأندية الأخرى دون أن يتأُثر أداء فريقه.

سيميوني ومنذ انضمامه إلى أتلتيكو في بداية عام 2012 استطاع خلال 5 مواسم ونصف أن يصبح أكثر مدرب جنياً للأرباح في أوروبا متفوقاً على ماسيميليانو أليجري وجوزيه مورينيو.

وحصد سيميوني لناديه 372.3 مليون يورو جراء بيع اللاعبين، فيما جنى أليجري لأندية ميلان ويوفنتوس في إيطاليا 368 مليون يورو, بينما حصد مورينيو لأندية ريال مدريد وتشيلسي ومانشستر يونايتد في هذه المدة مبلغ 324.5 مليون يورو.

ويعتبر الكولومبي راداميل فالكاو هو أغلى صفقات البيع في عهد سيميوني حيث انتقل إلى موناكو مقابل 45 مليون يورو، فيما يأتي مواطنه جاكسون مارتينيز في المركز الثاني حيث بيع لنادٍ صيني مقابل 42 مليون يورو.

ورغم أنه أكثر المدربين تحصيلاً للأموال إلا أنه يحتل المركز السابع في الأكثر انفاقاً بمبلغ 399.5 مليون يورو وبفارق شاسع عن مورينيو المتصدر الذي صرف 575 مليون يورو لتطوير صفوف الفرق التي دربها، حتى أليجري أنفق 421.3 مليون يورو في سوق الانتقالات آخر 5 مواسم ونصف.

نشر رد