مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

تختبر شركة “ماستر كارد” الأمريكية المتخصصة في الدفع عبر بطاقات الائتمان خاصية جديدة للدفع باستخدام تقنية تأكيد عملية الدفع عبر مسح الوجه، مما يضيف طبقة جديدة من الحماية لعمليات الدفع عبر بطاقات الائتمان الخاصة بمستخدميها.

وطريقة عمل التقنية الجديدة عند القيام بعملية دفع بأن يقوم المستخدم بفتح تطبيق ماستركارد على هاتفه الذكي الذي يطلب منه التقاط صور سيلفي في سبيل تأكيد هوية المستخدم وإتمام أي عملية الدفع إلكتروني، ومن المقرر دعم تلك التقنية الجديدة بمزيد من خواص الحماية الأمنية.

ويُتاح للمستخدم عند فتح التطبيق اختيار قراءة البصمة أو عمل مسح للوجه لتأكيد الدفع وإذا اختار المستخدم قراءة البصمة، سيحتاج للمس قارئ البصمة في هاتفه لتأكيد العملية، وإذا اختار عمل مسح للوجه، ستُفتح الكاميرا الأمامية، وسيطلب التطبيق أن يغمز بعينه، لمنع حدوث خداع على النظام بأن يمسك أحدهم بصورة لصاحب بطاقة الائتمان.

ورغم اتخاذ “ماستر كارد” التدابير اللازمة للتأكد من سلامة هوية المستخدم، وذلك من خلال إجباره على الغمز بعينه للتأكد من أنه هو من يلتقط الصورة بنفسه، يبقى هناك مخاوف بين العاملين في قطاع الحماية الأمنية من استغلال تلك التقنية في إجراء عمليات غش وتحايل، حيث من الممكن استغلال صورة صاحب الحساب دون علمه في إجراء تعاملات مالية.

وستقوم ماستركارد باختيار 500 شخص لتجربة الميزة الجديدة في خريف العام الحالي، ثم سيتم إطلاقها رسمياً لكل المستخدمين في وقت لاحق، قد يصل إلى بداية العام القادم، بعد دراسة الخدمة بشكل جيد والتأكد من خلوها من المشاكل.

نشر رد