مجلة بزنس كلاس
فن

 

كشفت الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور عن حقيقة الصورة التي شاركت بها جمهورها مسبقاً من خلال برنامجها التلفزيوني “بلا حدود” عن ألم بسيط في رقبتها وخضوعها لتصوير إشعاعي في الرقبة لمعرفة سبب هذه الآلام ليتبين أن السبب مجرد تشنجات في الرقبة وهي بحاجة لعلاج طبيعي وقسطاً من الراحة.
سيرين عبد النور تعاملت مع جمهورها بتواضع وشاركتهم تفاصيل القصة عبر صفحاتها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي إلا أن بعضاً منهم انهالوا عليها بتعليقاتهم السخيفة مشيرين أن سبب هذه الأوجاع تعود لكثرة عمليات التجميل التي تعرضت لها، أما المواقع الإلكترونية نشرت الخبر بتفاصيل مستفزة مبالغ فيها زادت الوضع سوءاً.

نشر رد