مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

قد لا تكون الأشباح حقيقةً علميةً يعترف بها الكثيرون. المشكلة أن العلم أعمى أحيانًا ولا يعترف بما لا يُمكن مُشاهدته وتجربته ضمن المُختبر.
لكن لو لم تكن الأشباح حقيقيةً، فما هو سر أصوات تلك الخطوات الغامضة التي تسمعها في غرفتك بمُجرّد إغماض عينيك للنوم؟ لماذا تتحرّك الأغراض من مكانها وتختفي أحيانًا؟ من الذي يقوم بتحريك الباب في الغرفة الأُخرى بينما أنت مُتأكدٌ بأنك وحيدٌ في المنزل؟
يبدو أن سوني لديها الحل، حيث أعلنت اليوم رسميًا عن أوّل جهاز لصيد الأشباح في العالم أطلقت عليه اسم The Proton Pack وقالت أنها استغرقت أكثر من 30 عامًا من الأبحاث قبل التوصل إليه. وقالت أنه يعتمد على تقنية السنكروترونات فائقة الناقلية وبالغة الصغر، التي تعمل على تسريع الفوتونات عبر خلية من بلازما الهيدروجين. ويُمكن المحافظة على الحرار الناتجة عن هذه الناقلية الفائقة من خلال حجرة خاصة يتم فيها تخزين الهيليوم السائل.
يُمكن ارتداء الجهاز على الظهر وتصويب الذراع الخاصّة به نحو “العنصر” المُراد صيده، ولأن الأشباح خفيّة عادةً يأتي الجهاز مع العارض الضوئي Sony 4K Ultra Short Throw Projector والذي يُتيح لك رؤية صورة الشبح بدقة 4K، كما أن الجهاز موفّر للطاقة بشكلٍ كبير بفضل دعمه لتقنية STAMINA الموفّرة للبطارية الموجودة في هواتف سلسلة Xperia العاملة بنظام أندرويد. كما يستخدم الجهاز تقنياتٍ أخرى مثل Sony Cyber-shot و NFC و BRAVIA. وهو بالتأكيد كجميع أجهزة سوني مُضاد للماء والغبار.
بحسب الشركة سيتوفر الجهاز بدءًا من 15 تموز/يوليو في الولايات المتحدة، لكنها لم تكشف عن السعر بعد كما لم تتحدث عن موعد وصوله إلى بقية الأسواق العالمية.

نشر رد