مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

سوق بوكيريا في برشلونة من الاكيد ان شعورك فيه سيكون مختلفاً عن شعورك حينما تكون في أي سوق آخر في العالم لأنه ليس مجرد سوق تشتري منه حاجاتك، بل هو نزهة في عوالم من الروائح الزكية والألوان المنعشة المشكلة من قبل معروضاته ، حيث أن مجرد دخولك فيه سيشعرك بأنك داخل نفق مكتظ بالأشكال والأصوات والأجناس.

يعرف باسم سوق بوكيريا، أو سانت جوزيف، ويقع في مدينة برشلونة الإسبانية حيث يعد السوق الأكبر والأقدم في إسبانيا، وهو واحد من أهم مزارات السيّاح في العالم وذلك لروعة وتنوع بضائعه وسلعه ذات الألوان والروائح الفائقة الجاذبية.

يمتلئ بتشكيلة كبيرة من الحلوى والخضراوات والفاكهة والسمك واللحوم الطازجة، التي يقوم ببيعها مجموعة بائعين يرتدون أزياء تقليدية ملونة فضلاً عن الألوان الزاهية والمتداخلة بالأصوات العالية والأضواء الساطعة مع خليط من المتجولين مختلفي الأجناس والألوان.

يتميز السوق عن غيره، بكونه مغطى، الأمر الذي جعل كل الأصوات فيه متداخلة بطريقة حيوية تشبه نفق القطارات، كما يتميز بروعة تصاميم محلاته المتجاورة حيث تختلف كل واحدة عن أخرى بألوانها وطريقة تصميمها.

يذكر أن سوق بوكيريا ليس هو الوحيد في مدينة برشلونة، فهناك أسواق أخرى منها سانتا كاترين،هوستا فرانكس،نينوت، وبوبلين.

يرجع تاريخ إنشائه إلى عام 1217 وتدرجت تسمياته من سوق بورنت إلى سوق بالا أو سوق القش ، وظل مفتوحاً بشكل غير رسمي حتى تم افتتاحه رسمياً عام 1840 وتم تعديل بنائه عدة مرات.يتم الوصول إليه عن طريق مترو أنفاق برشلونة، من يوم الإثنين وحتى السبت، ويمكن لزائريه من السياح أن يأخذوا منه تذكاراً يذكّر بروعته كطوابع البريد وقطع النقود المعدنية التي تباع في نهاية الأسبوع فقط .

نشر رد