مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

انفجر لويس سواريز في وجه مدرب منتخب أوروجواي أوسكار تاباريز ومساعديه خلال دقائق المباراة الأخيرة أمام فنزويلا بعد عدم إشراكه .

وكان مدرب الأوروجواي قد طلب من سواريز إجراء عمليات الإحماء قبل 10 دقائق من نهاية المباراة من أجل إعطاء حماس أكثر للجماهير وتحفيز اللاعبين لكن نجم برشلونة لم يكن يعلم أن التغييرات انتهت و أنه خارج قائمة المباراة من الأساس .

الأمر الذي دفع سواريز إلى فقدان أعصابه بعد العودة إلى مقاعد البدلاء و علمه أنه لن يشارك في المباراة خلال دقائقها الأخيرة .

نشر رد