مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

أطلقت شركة “سناب تشات” SnapChat أمس متجرًا للعدسات على خدمة التراسل المصور خاصتها، في مسعى جديد منها لزيادة عائداتها.

وكانت سناب تشات قد أطلقت “العدسات” Lenses أول مرة في سبتمبر الماضي، كطريقة جديدة لإضفاء بعض المرح على الرسائل الذاتية “سيلفي” المصورة التي يرسلها مستخدموها، وهي تقوم على تقنية “الواقع المعزز” لإضافة صور أو حركات، مثل نظارة وشاربين، إلى وجه المستخدم.

وقد جاءت العدسات، التي يتوفر منها حتى 7 عدسات مجانية تتغير كل يوم، في نفس اليوم الذي أطلقت فيه الشركة تحديثًا لتطبيقها جلب لأول مرة إمكانية الشراء ضمن التطبيق، موفرًا فرصة شراء القدرة على إعادة تشغيل الصور ومقاطع الفيديو التي تمت مشاهدتها سابقًا.

واليوم أطلقت سناب تشات “متجر العدسات” الذي يوفر للمستخدمين فلاتر مقابل 99 سنتًا أميركيًا، ولما كانت العدسات المجانية تتغير كل يوم، يأتي المتجر للإبقاء على العدسات المشتراة دائمًا.

ويظهر “متجر العدسات” بعد المرور على كافة العدسات المجانية أثناء التصوير، والتي يمكن الوصول إليها عن طريق ضغط المستخدم المطول على وجهه في وضع التصوير بواسطة الكاميرا الأمامية.

وبعد شراء عدسة، فإنها تظهر بين العدسات المجانية والمدفوعة. وتقول الشركة إنها ستوفر 30 عدسة مدفوعة كل يوم، إلى جانب نحو 7 عدسات مجانية.

وأوضحت سناب تشات أن “متجر العدسات” سيتوفر مبدئيًا في عدد من الدول، هي: الولايات المتحدة، وكندا، والمملكة المتحدة، وأستراليا، والبرازيل، والمملكة العربية السعودية، إلى جانب عدد من الدول الأوروبية.

يُشار إلى أن العدسات قد أثبت أن لها شعبية خلال المدة الماضي، إذ تقوم الشركة إنها تُستخدم في 10 ملايين صورة مصورة كل يوم. هذا بالمقارنة مع مليون صورة تستخدم “الفلاتر الجغرافية” التي تُظهر المدينة التي يقطنها المستخدم.

ويبدو أن سناب تشات، التي تملك 100 مليون مستخدم نشط يوميًا، تميل إلى جعل العدسات و “الإعادات” Replays مصدر دخل أساسي في أعمالها، وذلك إلى جانب الإعلانات.

نشر رد