مجلة بزنس كلاس
رياضة

 
منيت امال اتلتيكو مدريد لاستعادة اللقب من برشلونة بضربة شبه قاضية، بعد سقوطه المفاجىء امام مضيفه سبورتينغ خيخون احد فرق القاع 1-2 في المرحلة الثلاثين من الدوري الاسباني لكرة القدم.
وكان اتلتيكو مدريد الثاني يمني النفس بتقليص الفارق موقتا الى 5 نقاط مع برشلونة حامل اللقب والمتصدر، بعد تقدمه على خيخون بهدف الفرنسي انطوان غريزمان من ركلة حرة رائعة بيسراه سكنت المقص الايسر (29).
لكن ما حدث لاتلتيكو لم يكن متوقعا ابدا في الشوط الثاني على ملعب “ال مولينون” وامام 24860 متفرجا، اذ عادل الباراغوياني انطونيو سانابريا من ركلة حرة (79)، ثم منح كارلوس كاسترو الفوز قبل دقيقة على نهاية الوقت الاصلي بتسجيله الهدف الثاني بيسراه من مسافة قريبة على مرمى الحارس السلوفيني يان اوبلاك (89).
وتجمد رصيد اتلتيكو عند 67 نقطة من 30 مباراة، مقابل 75 لبرشلونة الذي يحل ضيفا على فياريال الاحد وسيكون متاحا امامه توسيع الفارق الى 11 نقطة، كما بقي الفارق 4 نقاط مع جاره ريال مدريد الثالث والذي يستضيف اشبيلية الاحد في مباراة صعبة.
وتأهل اتلتيكو مدريد لمقابلة برشلونة بالذات في ربع نهائي دوري ابطال اوروبا بعد ان تخطى بصعوبة كبيرة وبركلات الترجيح ايندهوفن الهولندي 8-7 الثلاثاء (تعادلا سلبا في الذهاب والاياب).
وافتقد فريق المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني المدافع الاوروغوياني دييغو غودين لاصابته بتمزق عضلي في الفخذ الايمن.
ويلعب ريال سوسييداد مع لاس بالماس، وغرناطة مع رايو فايكانو، وديبورتيفو لاكورونيا مع ليفانتي، وريال بيتيس مع ملقة. ويلتقي الاحد اسبانيول مع اتلتيك بلباو، وفالنسيا مع سلتا فيغو.

نشر رد