مجلة بزنس كلاس
فعاليات

الدوحة – بزنس كلاس

استضافت سفارة الولايات المتحدة في الدوحة في مساء يوم الاثنين المصادف 22 شباط/فبراير استقبالا بمناسبة العيد الوطني لدولة قطر في فندق الشيراتون. أستهل الاستقبال ترحيب معالي السفيرة “دانا شيل سميث” بضيوف الشرف سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي، وزير البلدية والبيئة و سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزيرة الصحة العامة وسعادة السفير أبراهيم فخرو مدير إدارة المراسم بوزارة الخارجية القطرية  وسعادة السفير محمود عميد السلك الدبلوماسي في قطر وكوكبة من المسؤولين القطريين والزملاء الدبلوماسيين وقادة قطاعات الثقافة والتجارة والتعليم الذين حضروا تقديرا منهم للعلاقة المتينة بين الولايات المتحدة ودولة قطر. وتَوّج الاستقبال أسبوعا من الفعاليات التي أحيتها سفارة الولايات المتحدة في قطر ضمن أطار مهرجان “أسبوع أكتشف امريكا.”

وفي كلمة لها، شددت السفيرة “سميث” على الصداقة والشراكات العميقة بين البلدين، وثمنت الجهد الذي يبذله أعضاء السلك الدبلوماسي وقطاعا الأعمال الأمريكي والقطري والطلبة والتدريسيون والعسكريون على المستوى الشخصي يوميا من أجل تعميق أواصر العلاقة بين البلدين، بالقول: “أنّ الاحترام المتبادل والفهم المشترك لاختلافنا الثقافي يربطنا معا بطريقة تسمح لنا في الانخراط بحوارات بناءة، سواء كانت دبلوماسية أو تجارية أو سياسية، ويتيح لنا أن نفهم بعضنا البعض كبشر وكأشخاص.”

وقد أحتفت الفعالية أيضا بالمراحل المتقدمة التي قطعتها العلاقات الثنائية بين البلدين في السنوات الأخيرة. حيث زار في العام الماضي صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني البيت الأبيض لأول مرة كأمير لدولة قطر والتقى مجددا بالرئيس أوباما في منتجع “كامب ديفيد.” وقام وزير خارجية الولايات المتحدة بزيارة الدوحة. وألقت السيدة الأولى للولايات المتحدة “ميشيل أوباما” الخطاب الرئيسي في مؤتمر القمة العالمي للابتكار التعليمي الذي أقيم في قطر. ودُشن أيضا في واشنطن “الحوار الاقتصادي والاستثماري” بين الولايات المتحدة وقطر، واستضاف المسؤولون في واشنطن عدة وزراء قطريين، فضلا عن الرئيس التنفيذي “لهيئة قطر للاستثمار” لمناقشة سبل تعزيز العلاقات التجارية التي هي في توسع ونمو مطرد.

تواصل معنا على الفيسبوك وتويتر وانستغرام على حسابات السفيرة سميث @AmbDana وسفارة الولايات المتحدة @USEmbassyQatar

نشر رد