مجلة بزنس كلاس
فن

 

حقق المطرب المشهور سعد لمجرد ، حلم طفلة مريضة معجبة به، وزارها في المستشفى قبل اجرائها عملية جراحية حيث انها تعاني من السمنة المفرطة ، ويزيد وزنها عن 200 كغم.

تفاعلت الطفلة مع فنانها المفضل بالضحك والبكاء أيضاً، غنى المعلم قطعته الأخيرة “أنا ماشي ساهل” لمعجبته وغازلها، لتردد هي معه الكلمات.

وبدت الدهشة على ملامح الطفلة آية وهي تنظر لسعد غير مصدقة أن أمنيتها تحققت، وبدا الفنان سعد سعيداً وهو يلبي رغبة آية المتواصلة، وظهر في أكثر من مشهد وهو يحتضن الطفلة، إذ أكد أنه لم يكن ليتردد أبداً في تلبية نداء معجبة مثل آية.

وتمنى لمجرد للطفلة الشفاء موضحاً لها أنها طفلة عادية تحتاج فقط إلى الصبر للوصول إلى وزن طبيعي يليق بسنها.

سعد لمجرد الذي كان برفقته مدير أعماله وحارس شخصي للقاء الطفلة، لم يتجاوب كثيراً مع أسئلة الصحفيين، واكتفى بالقول أنه سعيد لزيارة آية متمنٍ لها الشفاء، وأكد أنه سيعيد الزيارة في الأسبوع المقبل.

وتبادل الفنان الحديث مع آية بعيداً عن وسائل الإعلام، كما تحدث مع أفراد من أسرتها والطاقم المشرف على علاجها.

نشر رد