مجلة بزنس كلاس
رياضة

 
طغت الفرحة على لاعبي الزمالك بعد الفوز على إنيمبا النيجيري والتأهل إلى الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أفريقيا مساء الاثنين.

لكن محمود عبدالرازق “شيكابالا” قائد الفريق كان بطل أحد المشاهد الجانبية في نهاية المباراة التي أقيمت على ملعب بتروسبورت.

حيث ظهر شيكابالا غاضبا ومنفعلا على الرغم من الفوز.

السبب في ذلك هو أن شيكابالا قد أضاع فرصتين في الدقائق الأخيرة للمباراة حينما حل بديلا في الشوط الثاني، لتثير تلك الفرص الضائعة والتي جاءت بسبب فردية اللاعب، غضب مدربه مؤمن سليمان الذي صاح منتقدا لاعبه.

لكن على ما يبدو أن شيكابالا لم يكن راضياً عن الانتقادات الموجهة له بعد إهدار فرصة أولى بتسديدة من أمام المرمى بقليل، والثانية بعد فردية في القرار والتسديد رغم وجود اثنين من زملائه.

وسارع لاعبو الزمالك باحتواء الموقف سريعا، حيث تم إنهاء الأمر على الفور ما بين شيكابالا والجهاز الفني.

نشر رد