مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

ستيفان بيرسون واحد من أهم وأغنى رجال الأعمال في العالم، وهو المدير التنفيذي لشركة الملابس الشهيرة H&M التي أسسها والده ارلينج بيرسون في مدينة فاستيراس في السويد عام 1948 قبل عام من ولادة ستيفان الذي حمل راية أبوه في إدارة الشركة التي تعد حالياً واحدة من أهم وأرقى الماركات العالمية، وذلك بفضل تصاميمها المبتكرة والتي تناسب مختلف الفئات العمرية، استلم ستيفان الشركة من والده عام 1982 وفي عام 1998 أصبح بيرسون يشغل منصب الرئيس التنفيذي للشركة .

مع تعيين ستيفان رئيساً تنفيذياً للشركة بدأ بالعمل على توسيع نشاط الشركة خارج البلاد وفي عام 2000 أفتتح ستيفان أول متجر لشركة H&M في الولايات المتحدة الأمريكية وسط احتفال كبير في المنطقة بالإضافة لحملة تسويقية كبيرة في كافة أنحاء الولايات المتحدة، وأصبح المتجر في تلك الفترة من أكثر المتاجر بيعاً للأزياء في الولايات المتحدة الأمريكية.

في عام 2002 توفي ارلينج بيرسون مالك ومؤسس شركة H&M تحولت 70% من أسهم الشركة لستيفان وال 30% بالمئة الباقية لشقيقته لوتي، عام 2004 وتحديداً في بدايات الشتاء عرضت الشركة مجموعة أزيائها الجديدة و تعاون ستيفان بتصميم هذه الملابس مع كبار مصممين الأزياء في العالم وأبرزهم قبل كارل لاغرفلد وتم بيع جميع الأزياء المصممة خلال أقل من ساعة، ويعدّ أهم مصادر نجاح ستيفان استراتيجيته في انتقاء أفضل التصاميم المبتكرة واهتمامه بشكل كبير بجودة منتجه.

بعد عام2004 انتشرت مصانع H&M في كافة أرجاء العالم وكانت كبرى المصانع في الصين وبنغلادش ومصر لرخص اليد العاملة في تلك البلاد مما أدى إلى تخفيض التكاليف في الشركة، وتعد حالياً الشركة أهم ماركة في أوربا والأكثر انتشاراً فيها حيث بلغ عدد متاجرها أكثر من 3400 متجر متوزعين في أوربا والعالم، وحرص ستيفان أن تكون جميع منتجات الشركة ذات أسعار مقبولة ومناسبة لكافة طبقات المجتمع وأعمارها، فأصبحت الشركة تنتج ملابس مميزة ونوعية للأطفال الصغار والرضع، بالإضافة للأحذية الجذابة المواكبة لكافة صيحات الموضة.

من أسرار نجاح ستيفان أيضاً أنه كان يبحث دوماً عن ما هو مميز وفريد فلقد ابتكر طرق ومشاريع خصيصاً لجعل التسوق في متاجر شركته أمر غاية في التشويق والمتعة، ويعد ستيفان من أهم رجال الأعمال نجاحاً في كافة عملياته التسويقية فلطالما غلب كافة منافسيه في العروض المميزة والمبادرات البسيطة التي تساعد على نشر أسم شركته.

أما على صعيد حياة ستيفان الشخصية فهو يعيش حياة هادئة حاله كحال معظم رجال الأعمال، وبيرسون متزوج من كارولين دنيز ولديه منها 3 أولاد، ويحتل ستيفان المركز الثامن ضمن قائمة أغنى رجال العالم بثروة وصلت ل 31 مليار دولار أميركي.

نشر رد