مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

سقط مانشستر سيتي في فخ التعادل مع ضيفه إيفرتون بهدف لمثله في إحدى لقاءات القمة من منافسات الجولة الثامنة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

السيتي سيطر تماماً على مجريات اللعب وحاصر ضيفه في مناطقه طوال الدقائق التسعين، كما صنع رجال المدرب جوسيب جوارديولا العديد من الفرص الخطيرة على المرمى، لكن تألق حارس المرمى مارتن ستكلنبيرج ودفاع إيفرتون حرمهم من تسجيل الأهداف بغزارة.

كما أهدر مانشستر سيتي ركلتي جزاء على مدار شوطي اللقاء، الأولى نفذها كيفين دي بروين والثانية سيرجيو أجويرو، الملفت أن ستكلنبيرج تصدى للتسديدتين.

ورغم سيطرة السيتي تماماً على مجريات اللقاء كان إيفرتون هو السباق في التسجيل عن طريق روميلو لوكاكو من هجمة مرتدة في الدقيقة 65 وسط ذهول المدرب جوسيب جوارديولا ولاعبيه.

رمى رجال ملعب الاتحاد بكل ثقلهم على مرمى الضيف من أجل ادراك هدف التعادل، وبعد سلسلة من المحاولات تمكن نوليتو من معادلة النتيجة بضربة رأسية في الدقيقة 72 مستغلاً عرضية كيفين دي بروين.

وكاد النجم البلجيكي أن يضيف الهدف الثاني لصالح فريقه بعدها بدقائق عبر تسديدة بعيدة المدى، لكن حارس المرمى الهولندي تألق كالعادة بالتصدي، كما تصدى لتسديدة من داخل منطقة الجزاء نفذها ديفيد سيلفا.

وبهذا التعادل يرفع السيتي رصيده إلى 19 نقطة وبقي في صدارة الترتيب بفارق الأهداف عن آرسنال، فيما رفع إيفرتون رصيده إلى 15 نقطة في المركز السادس.

نشر رد