مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

تولت سامسونج وLG مهمة إبهار ضيوف مؤتمر MWC 2016، فاستطاعا واستحقا أن يستحوذا على الإهتمام الرئيسي بالمؤتمر، وتمكنا من أن يمثلا المصدر الحقيقي والأساسي لتفوق مؤتمر هذا العام عن الأعوام الماضية. عملاقي كوريا الجنوبية طرحوا ثلاتة هواتف خلال المؤتمر الذي أقيم بإسبانيا شهر فبراير الماضي، هاتفي S7 وS7 edge لصالح سامسونج من فئة Galaxy الفئة الأهم والأشهر للشركة والأنجح كسلسلة هواتف على مستوى كافة الهواتف العاملة بنظام أندرويد، وهاتف G5 الأحدث في العائلة الرئيسية لشركة LG الحاصل على أفضل هاتف في المؤتمر لهذا العام، والمطور من G4 ثاني أفضل هاتف بالعام الماضي وG3 أفضل هاتف على الإطلاق لعام 2014.

لا يختلف الهواتف الثلاثة كثيرًا عن بعضهم من حيث المواصفات الداخلية، حيث يحملون ذات المعالج من كوالكوم Snapdragon 820 بذاكرة عشوائية 4 جيجا بايت، ومعالج الرسوميات ذاته من فئة Adreno. أما من حيث التصميم فالهيكل المعدني هو العامل المشترك الرئيسي الوحيد بينهم، بينما يختلفون في الشكل العام والأبعاد وقطر الشاشة، وبالتأكيد يختلفون في التقنية الحديثة التي ابتدعتها LG المسماة Modular والتي تسمح بإزالة الجزء السفلي من الهاتف بالكامل لشبك عدد من الملحقات التي يمكنها توسيع قدرات الهاتف، ويمكنكم التعرف أكثر على الملحقات المسماة عائلة LG من هنا. ويختلف هاتف Galaxy S7 edge كلياً من حيث الحواف المنحنية التي اشتهرت بها تلك المجموعة، ويمكنكم التعرف أكثر على مواصفات هذا الهاتف من مراجعتنا السابقة.

نشر رد