مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

أعلنت شركة سامسونج الكورية عن بدء التوفر العالميّ لهاتفها الجديد Galaxy S7 وذلك في عددٍ كبير من الأسواق العالمية. الهاتف كان متوفرًا للطلب المُسبق وأصبح اليوم مُتوفرًا للشراء المباشر.

وفقًا للإعلان الرسميّ من سامسونج، فإن الهاتف سيكون مُتوفرًا في الأسواق التالية بدءًا من اليوم: الولايات المتحدة، أوروبا، أستراليا، سنغافورة، بالإضافة لكوريا الجنوبية. لم تُحدد الشركة مَوعد توّفر الهاتف الجديد في الأسواق الأخرى مثل أسواق الشرق الأوسط وباقي الأسواق الآسيوية، إلا أنه من المُفترض أن يتوفر خلال الأشهر القليلة المُقبلة.

أطلقت سامسونج هاتفها الجديد ضمن معرض الهواتف العالميّ MWC 2016 قبل حوالي أسبوعين من الآن، ويمتلك الهاتف مجموعةً من المُواصفات تجعله من أفضل الهواتف المُتوفرة حاليًا في السوق: شاشة بقياس 5.1 إنش بدقة 1440×2560 بيكسل مصنوعة بتقنية Super AMOLED مع كاميرا خلفية بدقة 12 ميغابيكسل مزودة بحساس صورة من سوني وهيكلٍ فخم مصنوع من المعدن والزجاج. بالنسبة لشريحة المعالجة يتوفر الهاتف بنموذجين بحسب السوق، الأول مزود بشريحة Exynos 8890 من سامسونج (الأسواق الآسيوية) والثاني مزود بشريحة Snapdragon 820 (أسواق الولايات المتحدة وأمريكا). الهاتف مزود بذاكرة وصول عشوائي بسعة 4 غيغابايت مع 32 غيغابايت لمساحة التخزين الداخلية مع منفذ microSD وهيكلٍ مقاومٍ للماء وفقًا للمعيار IP68 مع ميزة الإظهار الدائم للتاريخ والوقت على الشاشة Always On. أخيرًا، الهاتف متوافق مع نظارة الواقع الافتراضي الخاصة بسامسونج Samsung Gear VR ومع كاميرا التصوير الجديدة Gear 360 التي تدعم التصوير بزاوية 360 درجة.
بالنسبة لنموذج Galaxy S7 Edge، فهو يتشابه في كل مواصفاته مع هاتف Galaxy S7 مع بعض الاختلافات مثل قياس الشاشة الذي يبلغ 5.5 إنش، وتصميم الشاشة المنحني الذي تم استغلاله عبر تخصيص جزءٍ من الشاشة للإشعارات والتنبيهات والوصول السريع للتطبيقات.
بنظرةٍ أولية، يمتلك هاتف سامسونج كل المقومات التي ستجعل منه منافسًا قويًا في الأسواق، ولو أن غياب منفذ USB Type-C قد أزعج العديد من المستخدمين ممن كان ينتظره، إلا أن سامسونج قد قدمت توضيحًا عن سبب عدم اعتمادها المنفذ في هاتفها الجديد.

نشر رد