مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

نشرت شركة سامسونج تغريدةً على موقع تويتر، تشير فيها إلى أن هاتف Galaxy S7 المُقبل سيكون مضادًا للماء، وذلك قبل ثلاثة أيام من الإعلان الرسميّ عن الهواتف يوم الأحد المقبل ضمن معرض الهواتف العالميّ MWC 2016.
التغريدة عبارة عن فيديو قصير، يظهر فتاةً تسقط هاتفها الذكي بالخطأ في بركة سباحة، ومن ثم تظهر عبارة “غير رأيك حول ماذا يمكن لهاتفٍ ذكيّ أن يقوم به”، في إشارةٍ واضحة إلى أن الهاتف سيكون قادرًا على تحمل مثل هذا نوع من المشاكل، أي السقوط في بركة ماء، وبالتالي فإن الهاتف المقبل سيكون متوافقًا مع أحد معايير IP التي تؤمن له تصنيعًا ضد الماء، وربما ضد الغبار والخدوش وتحمل الضغط حتى أعماق معينة. ينبغي علينا الانتظار ثلاثة أيام فقط لنعرف ما هو المعيار الذي سيدعمه الهاتف، وبالتالي إلى أي درجة سيكون فعالًا وقويًا بمواجهة هكذا مشاكل.
بالنسبة لباقي أخبار الهاتف حتى الآن، فإن آخر التسريبات تشير أيضًا إلى عودة منفذ microSD للهاتف الجديد، ولكن هذا قد يترافق مع خبرٍ سيء وهو غياب منفذ USB Type-C. تم أيضًا نشر تشكيلة من الصور الحية المُسربة التي أظهرت الهاتف بألوانه المختلفة. بالنسبة للمواصفات، ينبغي أن نشاهد نموذجين أحدهما يعمل بشريحة Exynos 8890 من سامسونج والآخر بشريحة Snapdragon 820 من كوالكوم، مع شاشةٍ بقياس 5.2 إنش وبدقة 1440×2560 بيكسل مصنوعة بتقنية Super AMOLED. ذاكرة وصول عشوائي بسعة 4 غيغابايت مع عدة خيارات لمساحة التخزين الداخلية 32 أو 64 غيغابايت، وكاميرا خلفية بدقة 12 ميغابيكسل مدعومة بتقنية
ما رأيكم بهاتف سامسونج المقبل؟ وهل ستستمر سامسونج بتصدر مبيعات هواتف الأندرويد خصوصًا في مجال هواتف الفئة العليا؟ شاركونا رأيكم ضمن التعليقات.

نشر رد