مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

عبر خورخي سامباولي مدرب إشبيلية الإسباني عن حزنه الشديد على نتيجة المباراة النهائية التي جمعت فريقه مع ضيفه يوفنتوس أمس الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا.

إشبيلية تقدم بالنتيجة على حساب يوفنتوس، لكن بعد إكمال المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 35 استطاع اليوفي تسجيل 3 أهداف، علماً أن الهدف الثاني تم تسجيله في الدقيقة 84 مما جعل الهزيمة مرة على أصحاب الأرض.
ولمح سامباولي حول تسبب الحكم بهزيمة فريقه لكنه اعترف في ذات الوقت بصحة قراره فيما يخص طرده من الملعب خلال الشوط الأول “الحكم كان محقاً بطردي لأني اعترضت على قراراته”.

وأضاف “إنها ليلة مؤلمة، تقدمنا بالنتيجة وكنا في طريقنا للتأهل، لكن بسبب ما جرى من أحداث مؤسفة فإننا حُرمنا مما نسعى له. فريقي قدم أداء جبار وبذل كل ما لديه من طاقات على أرض الملعب، لكنه لم يحقق شيئاً في نهاية المطاف”.

ثم أردف بالقول “كان من الصعب اللعب بعشرة لاعبين، لم يسمح لنا ذلك بصنع فرصنا في الدقائق الأخيرة. أعتقد أننا خسرنا هذه المباراة بطريقة غير عادلة”.

نشر رد