مجلة بزنس كلاس
ستايل

تبدأ هذه القصة منذ عام 1846 في Le Locle عندما كان يبلغ Ulysse Nardin ثلاثة وعشرون سنة، عندما أسس إحدى الشركات التي لا تزال تصمم الساعات المميزة للأجيال الحديثة. بنى Nardin شركته على أسس حجر الكرونومتر الذي يحدد معايير المملكة العسكرية والمدنية. وفي السنوات التي تلت، رسخ Ulysse Nardin مكانته باعتباره رائد للصناعة وتم تكريمه بأربعة آلاف وثلاثمائة جائزة لصناعة الساعات، بم فيهم ثمانية عشرة ميدالية ذهبية. تواصل العلامة التجارية الرائدة بتصميم قطع ساعات معاصرة، مبدعة، وأنيقة محاط بتقاليد البحارة.

ulysse-nardin-executive-11-10-16-2
حفاظ العلامة التجارية على روح الجرأة والابتكار في تصميمهم الجديد Executive Skeleton Tourbillon التي تعتبر من أجمل الساعات التي رأيناها من Ulysse Nardin . وعلى الرغم من أن قطرها يصل إلى الخمسة وأربعون مم، أن التحفة الفنية هذه خفيفة للغاية. ولكن خفة الساعة لا تعبث بمتانتها ووظائفها، فتصميمها الخارجي المستدير يحتوي على مادة التيتانيوم، بالإضافة إلى السيراميك المثير للإعجاب بحيث يقاوم ثلاثون مترا من المياه. أما واجهتها الأمامية شفافة تسمح للنظر إلى القلب الساعة الذي يهتز عند قوة 2.5 هرتز. لها احتياطي طاقة مذهلة تصل إلى مئة وسبعون ساعة. تم تصنيع حركة UN- 171 Manufacture والتوربيون من السليكون لتحمل دقة وتجويف هاليكل العظمي، مما يمزج الشكل والعمل في تصميم ساعة واحدة فريدة من نوعها.
وتبدو الأرقام الرومانية الكبيرة واليد على شكل سيفوكأنها تطفو ميكانيكاً، في حين أن اللون الأسود يعطي شعورا معاصرا للساعة كأنها صالحة لكل زمان. كما تجمع Executive Skeleton Tourbillon بين التعقيد التقني والتصميم الأنيق والعصري لخلق ساعة تبقى وفية لروح Ulysse Nardin المبدعة.

ulysse-nardin-executive-11-10-16-1
بالرغم من أنها علامة تجارية ولدت من تقاليد بحرية صارمة، تستمر مجموعة Ulysse Nardin بالمفاجآت، فتستمر بتقديم ساعات متنوعة ومبدعة. ساعة Executive Skeleton Tourbillon هي رياضية وحضرية على حد سواء، وعصرية وكلاسيكية في آن واحد. أن ارتداء هذه الساعة لا يعبَرعن الثقة والاسلوب فقط، بل عن تقليد مئة وسبعون سنة يعيش في كل ساعة جديدة من Ulysse Nardin . باختصار، تم تصميم الساعة لتكون خفيفة على المعصم ولكنها قادرة تماما أن تواجه الساعات الأخرى بقوَتها و أناقتها.

نشر رد