مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

ستتوقف الدقات الشهيرة لساعة بيغ بن العام المقبل فيما تخضع الساعة العتيقة التي تبلغ من العمر 160 عاما وتتبع البرلمان لإصلاحات ضرورية في إطار مشروع تكلفته 29 مليون جنيه إسترليني.

وسيغطى جانب من البرج بسقالة لمدة ثلاثة أعوام رغم أن المهندسين يعتزمون أن يبقوا وجها واحدا على الأقل من وجوه الساعة الأربعة مرئيا. ووفقا لبيان من مجلس العموم فستتوقف دقات الساعة لعدة شهور ولن تدق إلا في المناسبات المهمة. وأجريت آخر عملية إصلاح كبيرة لساعة بيج بن بين عامي 1983 و1985 وتحتاج الساعة وبرجها الذي يبلغ طوله 96 مترا لعناية عاجلة، حسب العربية نت.

ومن المتوقع أن يبدأ العمل في أوائل عام 2017. ويهدف المشروع أيضا إلى ترميم الأجزاء المحيطة بوجه الساعة لتستعيد لونها الأصلي كما صممت عام 1856 بأيدي المهندسين تشارلز باري وأوجوستوس وويلبي بوجين.

نشر رد