مجلة بزنس كلاس
ستايل

 

شهد معرض بازل وورلد لعام 2016 اطلاق عدد من ساعات اليد الرائعة التي يمكن أن تصبح ساعات المستقبل الكلاسيكية. ومن بين تلك الساعات المميزة ساعة بلغاري أوكتو فينيسيمو مينيت ريبيتر Octo Finissimo Minute Repeater.

1-10414

وربما جاءت علامة بلغاري لتبدو أكثر اختلافا وتميزا عن ذي قبل من خلال تلك الساعة، التي تم تزويدها بعلبة يقدر سمكها بـ 6.85 ملم وقطرها بـ 40 ملم. وتم تصنيعها من مادة التيتانيوم المسفوع، وهو ما جعلها مختلفة عن باقي الساعات التي أطلقت.

2-10288

وتعد تلك المادة هي المادة المفضلة لخلق الدقات المتناسقة بما يمنح الساعة قدرا إضافيا من التميز والروعة خاصة من جانب هؤلاء المستخدمين المهووسين بالتميز.

وتبرز العلامات الخاصة بعقرب الساعة بصورة واضحة للغاية في القرص الداخلي، وهو ما ساهم في الاستفادة من المساحة الداخلية وبالتالي ضمان سطوع الصوت والصورة.

كما تم صنع تاج الساعة من التيتانيوم للابقاء على حالة التناسق التي تتسم بها الساعة ككل. ومن الداخل، جاءت الساعة لتتسم بالبراعة التي تتسم بها من الخارج.
فضلا عن أنها مزودة بحركة ميكانيكية من انتاج بلغاري تعرف بـ caliber BVL 362، ويتم ملئها يدويا، ويقدر سمكها بـ 2.13 ملم فقط. ويمكن ملئها لتعمل مدة 42 ساعة. ولن يصنع منها سوى 50 نسخة فقط وستباع الواحدة بـ 164 ألف دولار.

نشر رد