مجلة بزنس كلاس
ستايل

 

تجسّد دار فان كليف أند آربلز هذه السنة الطابع المبتكر والمبدع والجودة الأسطورية لعالم صناعة الساعات الخاص بها بنموذجين متميزين يدلان عن دراية وبراعة فائقتين: مجوهرات تطلعنا على الوقت وساعات بويتيك كومبليكايشنز.

وقد ساهمت خبرة الدار في مجال المجوهرات الراقية في ابتكار تصاميم تخبر عن الوقت بأثمن طريقة ممكنة. يكتتم الوقت كالسرّ أو يلمع بطريقةٍ وهّاجة، تعزّزها الأحجار الكريمة.

من الألماس إلى أحجار الصفير الملونة، تطبع الأحجار الكريمة مجموعة بويتيك كومبليكايشنز بسماتٍ مميزة..

vca4

تحتلّ هذه المجموعة اليوم الصدارة بتشكيلةٍ مختارة، Poetic Complications تجمع بين رقيّ الحرف التقليدية والأناقة التقنية للتعبير عن مصادر الإلهام الخاصة بدار فان كليف أند آربلز. فمن خلال بث الحياة في سرب من الفراشات تتراقص سويةً، أو طائر السنونو أو الجنية الفاتنة، تلجأ الدار إلى إبداعيةٍ لا تعرف حدوداً من أجل إعادة ابتكار شاعرية الوقت المحمّلة بالسحر والعاطفة.

الساعات الممتازة:
تجمع الساعات الممتازة بين مجوهراتٍ حقيقية وساعات رائعة، تصف مرور الوقت بشاعرية أخاذة. انطلاقاً من ثيمة الطبيعة وصولاً إلى الكوتور ومروراً بالباليه، تجد الثيمات العزيزة على قلب فان كليف أند آربلز تعبيراً عنها في اللقاء بين مهارتين: قياس الوقت وامتياز البراعة

vca3

في صناعة المجوهرات. في وقتٍ تحظى فيه الأساور بمرونةٍ وأناقةٍ بفضل حذاقة المشابك الخفية وتقنيات الجمع، يتم اختيار الأحجار بعناية وتنسّق فيما بينها مع الالتزام بالمعايير الأكثر صرامةً. وتتجلى الماسات بكلّ لماعيتها بفضل التلاعب الرقيق بالقصات والترصيعات.

هذه السنة، تمنح الدار موقع الصدارة لتقليدها القائم على الساعات السرية. تعود هذه الساعات إلى عشرينات القرن الماضي، وهي تثير الدهشة وتجذب الأنظار بفضل جوانبها المرحة:

مشابك تتخذ شكل مجوهرات، وزهرات وأوراق مرصعة بالأحجار ترتقي لتكشف عن قرص الساعة. وقد أتاحت هذه القطع المبتكرة والمفعمة بالأناقة للسيدات اللواتي يرتدينها قراءة الوقت بكلّ تحفظ، بما كان يتوافق مع تقاليد العصر.

vca1

اليوم، تبث الدار روحاً جديدةً في لعبة الغميضة وتمنح كلّ ثانية مساحةً سريةً. فبفتح درجٍ غير مرئي أو رفع شرّابة، يخالجنا إحساس شخصي بمرور الوقت النابض بالذكريات الحميمة.

ساعات سويت تشارمز بافيه:
حاوية ساعة من الذهب الأبيض من 21 ملم، ماسات بالقصة المستديرة مرصّعة إلى جانب الحاوية، موضع الحاوية من الساعة مرصّع بالماسات المستديرة وبقصة الباغيت قرص ساعة من الذهب الأبيض مرصّع بقطع الألماس بالقصة المستديرة، وترصيعة على طراز سيرتي نيج سواران من الكانفا الناعمة قابلان للتبديل، إبزيم دبوسي قابل للتبديل من الذهب الأبيض المرصّع بالألماس، بترصيعة سيرتي نيج شرّابة تدور من الذهب الأبيض، قطع ألماس بالقصة المستديرة وقصة الباغيت، حركة كوارتز، مجموعة دائمة.

ساعات سويت تشارمز بافيه:
حاوية من البلاتين من 18 ملم، موضع الحاوية من الساعة مرصّع بالألماس، قرص ساعة من الذهب الأبيض المرصّع بالألماس، سوار من البلاتين المرصّع بالألماس، حركة كوارتز، مجموعة دائمة.

vca

عقدا بومبون الطويلان القابلان للتحوّل

عقد بومبونمن الذهب الوردي، والماسات بالقصة المستديرة، وأحجار الصفير الوردية المستديرة، وأحجار الإسبنيل الحمراء، واللآلئ المزروعة البيضاء، والمرجان، وأم اللآلئ البيضاء، وحركة كوارتز.

سوار ساعة روبي سيكرت
من الذهب الأبيض، والألماس، والذهب الوردي، و 111 حجر ياقوت بالقصة البيضاوية تبلغ 151.25 قيراطاً )البلد المنشأ: الموزمبيق(، حركة كوارتز، قطعة وحيدة.

مجموعة بويتيك كومبليكايشنز
في العام 2006 ، احتفلت دار فان كليف أند آربلز بمئة عامٍ على تأسيسها بساعةٍ مبتكرة يتدفق الوقت فيها انسجاماً مع المواسم. ولدت مجموعة بويتيك كومبليكايشنز وهي تحمل في طياتها رؤيا جديدة في عالم صناعة الساعات. يجمع كل ابتكار بين البراعة التقنية، والبحث الإبداعي، وحس من الروعة والدهشة. يقاس الوقت على مر يوم، أو ليلة أو رقصة باليه الفراشات. وإلى جانب البراعة التقنية، تقدم هذه الآليات المعقدة لحظات ثمينة من العواطف التي تشكل جزءاً لا يتجزّأ من خيال فان كليف أند آربلز.

ساعات لايدي جور دي فلور ولايدي نوي دي بابيون
حاوية من 33 ملم من الذهب الأبيض والألماس، موضع الحاوية من الساعة مرصّع بالألماس، تاج مرصع بحجر صفير وردي، قرص الساعة: من الذهب الأبيض، والذهب الأصفر، والألماس، وأحجار الصفير من اللونين الأصفر والوردي، أحجار التسافورتيت والسبيسارتيت، أحجار الإسبنيل، وتلوين على المصغرات الجزء الخلفي من الحاوية: من الذهب الأبيض المحفور بنقوش تستعيد الطريقة التي زين بها قرص الساعة حركة ميكانيكية تلتف يدوياً، وحدة قياس من 12 ساعة طورت حصرياً لفان كليف أند آربلز، مخزون طاقة من 40 ساعة، سوار من جلد التمساح النبيذي اللماع، إبزيم دبوسي من الذهب الأبيض المرصع بالألماس وسوار من المجوهرات الراقية مرصع بالألماس، وأحجار الصفير الصفراء والوردية، أحجار التسافوريت، والسبيسارتيت مجموعة دائمة، إصدار محدود.
ساعةلايدي آربلز جور نوي فيه أوندين
حاوية من 38 ملم من الذهب الأبيض والألماس، موضع الحاوية من الساعة مرصع بالألماس، تاج مرصع بماسة واحدة، قرص الساعة: من أم اللآلئ، والألماس، وأحجار الصفير الصفراء والوردية، وأحجار السبيسارتيت والتسافوريت، والتلوين على المصغرات، والمينا بتقنيتي بليك آ جور وشانلفيه الجزء الخلفي من الساعة: من الذهب الأبيض، والألماس، والنقوش المحفورة التي تستعيد الطريقة التي زين بها قرص الساعة، نافذة من زجاج الصفير تسمح بظهور الوزن المتأرجح حركة ميكانيكية قابلة للالتفاف ذاتياً، وحدة قياس من 24 ساعة مطورة حصرياً لفان كليف أند آربلز، مخزون طاقة يدوم 60 ساعة، سوار ساعة من جلد التمساح أزرق لامع، إبزيم دبوسي من الذهب الأبيض المرصع بالألماس مجموعة دائمة، إصدار مرقم.

ساعة لايدي آربلز روند دي بابيون
حاوية ساعة من 38 ملم من الذهب الأبيض، موضع الحاوية مرصّع بالألماس، تاج مرصّع بماسة واحدة، قرص الساعة: من أم اللآلئ، حفر بالذهب، تلوين مصغّر، الجزء الخلفي من الساعة: من الذهب الأبيض المحفور بنقوش تستعيد الطريقة التي زين بها قرص الساعة، نافذة من زجاج الصفير المحفور يسمح بظهور الوزن المتأرجح، حركة ميكانيكية قابلة للالتفاف ذاتياً مع ساعة بالقفز التراجعي، ودقائق ذات سرعة متفاوتة ووحدة قياس تتحرك عند الطلب مطوّرة حصرياً لفان كليف أند آربلز، مع مخزون طاقة يدوم 42 ساعة. أما التحريك فيتمتع ببراءة اختراع باسم فان كليف أند آربلز. سوار ساعة من جلد التمساح بلون الفحم اللمّاع، إبزيم بدبوس من الذهب الأبيض المرصع بالألماس، مجموعة دائمة، إصدار مرقم.

نشر رد