مجلة بزنس كلاس
تقرير

وزارات وشركات ولجان تتشارك الهمّ والجهد والنتائج مبشّرة سلفاً

حجر أساس للبنية التحتية الاجتماعية ومونديال التكافل مستمر 

المبادرة ترجمة فورية للموقف الاجتماعي السليم

تحولات إيجابية في حياة ذوي الإعاقة والمصاعب القديمة مجرد ذكريات 

تطبيق وموقع “قطر متيسرة للجميع” يوفران معلومات موثوقة حول مدى سهولة الدخول إلى المواقع العامة والسياحية في قطر

فالح بن ناصر: للمشاريع الجادة أهدافها العليا

أمل المالكي: كل إمكانيات معهد الترجمة الكتابية والشفوية في خدمة المشروع

بيندا فيلاكازي: المشاركة واجب اجتماعي وجزء أصيل من المسؤولية

فاطمة النعيمي: إنجاح المبادرة تعهّد اجتماعي وأخلاقي

 

الدوحة- بزنس كلاس

بعد أن حققت قطر قفزات واسعة في مجالات كثيرة لعل أهمها الاقتصاد، بدأت المشاريع ذات الصبغة الاجتماعية والإنسانية بالتوالد والتكاثر، ولربما كان أكثرها جذباً للاهتمام هو ذلك المشروع الذي يولي أصحاب الإعاقة الأهمية الكفيلة بمنحهم ثقة أكبر في التحرك وتذليل العقبات الأساسية التي كانت تحد من قدرتهم على الحركة والمشاركة في الفعل الاجتماعي تماماً كغيرهم ممن لا يمتلكون تلك الإعاقة.

وفي هذ السياق أعلنت ساسول، الشركة الدولية المتكاملة للكيماويات والطاقة، عن إطلاق مبادرة “قطر متيسرة للجميع” أو “Accessible Qatar” في حفل أقيم في قاعة كتارا تحت رعاية سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي، وزير البلدية والبيئة، وحضره عدد من كبار المسؤولين والشخصيات وممثلي وسائل الإعلام.

يلبي تطبيق “قطر متيسرة للجميع” للهواتف الذكية، والموقع الإلكتروني الخاص به (www.AccessibleQatar.com)، الحاجة إلى معلومات موثوقة ودقيقة حول إمكانية دخول ذوي الإعاقة إلى المواقع العامة والسياحية في قطر بشكل يسهل حركتهم ويساعد على دمجهم بشكل أكبر في المجتمع. ويتوفر التطبيق والموقع الإلكتروني الآن باللغتين العربية والإنجليزية مجاناً مع خصائص تمكن جميع المستخدمين من الاستفادة منهما.

وطورت ساسول هذه المبادرة بالشراكة مع وزارة البلدية والبيئة، والهيئة العامة للسياحة، وجامعة حمد بن خليفة، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، ومدى (مركز التكنولوجيا المساعدة قطر)، ومركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة، وبالتعاون الوثيق مع المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم ومركز قطر الاجتماعي والثقافي للمكفوفين.

دعم مباشر

ومن خلال تطبيق وموقع “قطر متيسرة للجميع”Accessible Qatar” يستطيع الأشخاص من ذوي الإعاقة وغيرهم الاضطلاع على المواقع العامة والسياحية الأكثر جذبا في قطر ومعرفة ما إذا كان بإمكانهم الدخول إليها قبل أو أثناء توجههم إليها. وعند الإطلاق، احتوى التطبيق والموقع الإلكتروني على 50 موقعاً في قطر تشمل متاجر تجزئة وفنادق وحدائق عامة وغيرها. وقامت خبيرة مختصة بإجراء تدقيق شامل على هذه المواقع وتقديم معلومات مفصلة بشأنها لمختلف الإعاقات. كما يسمح التطبيق للمستخدمين بتقييم المواقع المختلفة في قطر وتقديم آرائهم وتعليقاتهم بشأن إمكانية الدخول إليها. والهدف من التطبيق هو تمكين مجتمع ذوي الإعاقة والسياح من التحرك بثقة أكبر تنبع من معرفتهم بأنهم سيصلون ويغادرون أي موقع دون أن يتعرضوا لأية مفاجآت مزعجة تحد من دخولهم الى تلك الأماكن. كما أن تواجد معلومات علنية حول إمكانيات الدخول على تطبيق وموقع “قطر متيسرة  للجميع” سوف يشجع المواقع المختلفة على إجراء التعديلات اللازمة دعما لتسهيل دخول كافة الفئات إليها.

بنى اجتماعية تحتية

وقال الشيخ فالح بن ناصر بن جاسم آل ثاني، وكيل الوزارة المساعد لشؤون الخدمات العامة ممثلاً سعادة السيد محمد بن عبدالله الرميحي، وزير البلدية والبيئة، في حفل الإطلاق: “نحن سعداء بهذه الشراكة مع “ساسول” في هذه المبادرة الهامة، ووزارة البلدية والبيئة تأخذ مسألة تسهيل حركة ذوي الاعاقة بجدية كبيرة، حيث إن أحد أهدافها هو إنشاء بنى تحتية توفر دخولاً سهلاً للجميع والإشراف على عملية تحول قطر إلى بلد يتمتع بشهرة عالمية في مجال إمكانيات الدخول والنفاد إلى مختلف المواقع. ونحن على ثقة بأن هذا التطبيق ستكون له فائدة كبيرة للمجتمع المحلي، ونحث جميع المنظمات في قطر على تحسين وتطوير مواقعها ومرافقها لتسهيل عملية الدخول إليها. وستسعى وزارة البلدية والبيئة جاهدة بأن توفر المشاريع المستقبلية إمكانيات الدخول بشكل كامل للمجتمع المحلي وزوار دولة قطر”.

استفتاء مباشر

وتم تنظيم عدد من العروض لتعريف ذوي الإعاقة بمبادرة “قطر متيسرة للجميع” وجمع عينة من آرائهم وتعليقاتهم على التطبيق قبل إطلاقه. وشاركت ساسول في يوم التوعية “ويّاكم” الذي نظمته جامعة قطر، حيث تم تقديم التطبيق لأساتذة وطلاب وموظفي الجامعة الذين أتيحت لهم الفرصة أيضاً لتجربته. كما عقدت ساسول أيضاً جلسات لذوي الإعاقة في كل من المركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم ومركز قطر الاجتماعي والثقافي للمكفوفين.

ولقد تعاونت الهيئة العامة للسياحة مع شركة ساسول في تطوير تطبيق “قطر متيسرة للجميع”. كما أن الهيئة تعمل بالشراكة مع أصحاب الشأن في القطاعين العام والخاص لتخطيط وتنظيم وترويج القطاع السياحي المنوع والمستدام. وتتوافق مبادرة “قطر متيسرة للجميع” مع المهمة التنظيمية للهيئة الهادفة الى ضمان أن يلبي هذا التطوير السياحي حاجات مجتمع ذوي الإعاقة ويكون المستفيد الأول من هذه المعايير الجديدة للدخول الى المواقع والمؤسسات السياحية في الدولة كلا من القطريين، المقييمين وحتى زوار الدولة.

مونديال التكافل الاجتماعي

فاطمة النعيمي مديرة الإرث في اللجنة العليا للمشاريع والإرث قالت: ” نحن فخورون بالعمل مع شركائنا لإنجاح هذه المبادرة المهمة، إذ إن فوائد تطوير مثل هذا التطبيق ستتجاوز بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 لتُسهم في تسهيل الحياة اليومية للناس وتمكينهم من الوصول إلى أبرز المعالم والمراكز الترفيهية في قطر بسهولة ويسر، كما يمنح هذا التطبيق الجمهور فرصة لتقييم إجراءات تسهيل الوصول في مختلف المنشآت والمرافق كي تعمل الجهات المعنية على تطويرها لتوفير تجربة سلسة ومريحة للزوار والجماهير عند زيارتهم للمواقع السياحية والمعالم البارزة”.

ويأتي إطلاق تطبيق “قطر متيسرة للجميع” في إطار مبادرة ساسول “حتماً قادر” للمسؤولية الاجتماعية. وقد انبثقت فكرته من جلسة عقدت خلال مؤتمر “حتما قادر” الذي جرى العام الماضي وناقش خلاله أفراد من ذوي الإعاقة من قطر والمنطقة والعالم شمولهم في المجتمع كأعضاء كاملين.

شراكة فاعلة

وقال السيد بيندا فيلاكازي رئيس مشاريع تحويل الغاز إلى سوائل في شركة ساسول: “تتشرف شركة ساسول بالعمل مع شركاء من المجتمع القطري على تطوير مبادرة “قطر متيسرة للجميع” في إطار مبادرة “حتماً قادر” التي أطلقتها الشركة كجزء من مسؤوليتها الاجتماعية بهدف تسليط الضوء على المساهمات الإيجابية وخلق الفرص للأشخاص ذوي الاعاقة. ونحن نؤمن بأن التطبيق والموقع الجديدين يلبيان احتياجات المجتمع، ويخلقان وسيلة تساعد ذوي الإعاقة في قطر على الاطلاع على المواقع التي يمكنهم الدخول اليها بسهولة في أنحاء البلاد. ونحن واثقون من أن هذه المبادرة ستعطي دفعا قويا لذوي الإعاقة في البلاد وتسهم في شملهم في المجتمع القطري بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030. ونشكر جميع شركائنا على دعمهم لهذه المبادرة”.

جهود أكاديمية

بدورها قالت الدكتورة أمل المالكي، عميد كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة حمد بن خليفة: “لقد عملت جامعة حمد بن خليفة مع شركة ساسول منذ بداية تطوير “قطر متيسرة للجميع” من خلال معهدنا للترجمة الكتابية والشفوية. ونحن نعتقد أن هذه المبادرة ستجعل الحياة أسهل لذوي الإعاقة في قطر. ونحن مسرورون لمساهماتنا في هذا التطبيق، ونهنئ ساسول على هذه المبادرة الهامة”.

وبالإضافة إلى التزام ساسول بدعم شمل ذوي الإعاقة في المجتمع القطري، أعلن السيد جاك سابا المدير العام للشؤون العامة في شركة ساسول أن الشركة اتفقت مع وزارة البلدية والبيئة على تركيب أول ملعب في قطر يستطيع الأطفال ذوو الإعاقة استخدامه. وسيتم تركيب الملعب في إحدى الحدائق العامة في الدوحة في وقت لاحق من هذا العام. وسيشمل الملعب خصائص تمكّن الأطفال ذوي الإعاقة من المشاركة في اللعب مع أصدقائهم.

داعمون متعددون

ومن بين الشركاء الداعمين لتطبيق “قطر متيسرة للجميع” مركز مدى (مركز التكنولوجيا المساعدة قطر)، ومركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة، والمركز القطري الثقافي الاجتماعي للصم، ومركز قطر الاجتماعي والثقافي للمكفوفين. ورافق إطلاق التطبيق والموقع إقامة معرض فني عرضت خلاله لوحات فنية لطلاب مركز الشفلح، وعدد من الأعمال الفنية التي أبدعها ممثلون من مركز الصم.

ويتوفر تطبيق Accessible Qatar”” للتحميل مجاناً على متجر أبل للتطبيقات «آب ستور» ومتجر غوغل «غوغل بلاي» للأجهزة العاملة بتقنية آندرويد، ومتجر ويندوز «ويندوز فون ستور وعلى الموقع الإلكتروني (www.accessibleqatar.com)  لاستخدامه على أجهزة الكمبيوتر المكتبي. ويمكن أيضا متابعة أحدث المعلومات عن مبادرة “حتما قادر” على قنوات التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وإنستغرام.

نبذة عن ساسول

ساسول شركة دولية متكاملة تعمل في مجال الكيماويات والطاقة. توظف ساسول خبرات ومواهب أكثر من 30400 شخص يعملون في 36 بلداً. نحن نطور ونسوّق التكنولوجيا، ونبني ونشغل مرافق عالمية المستوى، لإنتاج مجموعة من المنتجات منها الوقود السائل، الكيماويات عالية القيمة، والكهرباء منخفض الكربون.

ساسول شريك في شركة أوريكس لتحويل الغاز إلى سوائل (جي تي إل)، وهو المصنع الأول في العالم من حيث بيع منتج تحويل الغاز إلى سوائل ومقره في مدينة راس لفان الصناعية في قطر. أوريكس جي تي إل المملوك لشركة قطر للبترول (51%) وساسول (49%)، يستخدم تقنيات ساسول لتحويل الغاز الطبيعي إلى منتجات طاقة سائلة وكيماويات.

نشر رد