مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أعدت صحيفة ماركا الإسبانية تقريراً يلخص اللمسات التي قام بها زين الدين زيدان على ريال مدريد منذ استلامه منصب المدير الفني للفريق الأول خلفاً لرافا بينيتيز.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن زيدان ترك بصمته على الفريق في عدة جوانب وحصرتها في 7 نقاط.

1-تحسين علاقته مع اللاعبين، فمنذ وصول زيزو إلى الفريق تغيرت الأجواء في غرفة خلع الملابس، ونجح في خلق انسجام وروح مرحة بين اللاعبين وهو ما كان مفقوداً في عصر رافا.

2-رسائل زيدان واضحة، فخططه التكتيكية لم تكن معقدة وكان يسهل على اللاعبين استيعابها بكل سهولة وتطبيقها على أرض الملعب.

3-تحسين الفريق بدنيناً، زيدان اهتم بدرجة كبيرة في هذا الجانب، فهو كان يعلم أنه لن يتمكن من المنافسة على أي لقب إذا لم يستعيد الفريق حالته البدنية التي كان عليها قبل موسمين.

4-اهتمام خاص بجاريث بيل، فبعد رحيل بينيتيز توقع البعض أن يدخل النجم الويلزي في مرحلة فراغ كون المدرب الإسباني كان يهتم به لدرجة كبيرة، لكن الأمر لم يتغير مع زيدان بل ربما كان الاهتمام أكبر، فقد واصل بيل تألقه في المباريات التي خاضها مع زيزو.

5-توظيف كاسيميرو، لم يكن زيدان مقتنعاً بكاسيميرو في البداية لكنه في النهاية اضطر للاعتماد عليه لكي يغلق المساحات في الخلف وكان النجم البرازيلي عند حسن ظن مدربه.

6-اللعب بنفس الخطة، فالصحيفة المدريدية تؤكد أن زيدان لعب بخطة 4-3-3 في جميع المباريات حتى بغياب ثلاثي خط الهجوم.

7-تطور كارفاخال .. منح زيدان ثقة كبيرة لداني كارفاخال وأصبح يشركه بشكل أساسي بعد أن كان يتناوب مع دانيلو في بداية الموسم.

نشر رد