مجلة بزنس كلاس
صحة

 

توصلت دراسة طبية حديثة إلى أهمية إتباع نظام غذائى غنى بالأحماض الدهنية – التى لا غنى عنها فى التغذية السليمة خاصة زيت بذور العنب وغيرها من الزيوت ، الذى يعمل على تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكر .
فقد أظهرت النتائج المتوصل إليها ، إلى أن الرجال والنساء مع مستويات أعلى من حمض اللينوليك الغنى بالأوميجا – 6 والأحماض الدهنية ، هم أقل عرضة لأمراض القلب والإلتهابات، فضلا عن تراجع كتلة مؤشر الجسم بينهم .
كما تسهم مستويات حمض اللينوليك المرتفعة إلى انخفاض فرص مقاومة الإنسولين فى الجسم، أحد أهم العوامل المساهمة فى زيادة مخاطر الإصابة بمرض السكر .
وقالت مارثا بلورى أستاذ التغذية بجامعة أوهايوالأمريكية :” أن هذه النتائج يمكن أن تكون لها آثار واضحة فى الوقاية من أمراض القلب والسكر ، ولكن يمكن أن تكون هامة لكبار السن بسبب ارتفاع كتلة الجسم النحيل ، فضلا عن المساهمة فى حياة أطول .
لا تزال بذور العنب فى الوقت الراهن مصدرا ممتازا لحمض اللينوليك وهو ما يشكل نحو 80% من الأحماض الدهنية لها ، فى الوقت الذى يظل فيه أيضا زيت الذرة مصدرا مناسبا له .
ومع ذلك ، فإن الاستهلاك العام من حمض الفوليك تراجع بسبب التعادل الجينى للنباتات لمصنعى المواد الغذائية التى تسعى للحوصل على زيوت أعلى فى الحمض الأوليك ، مما دفع هذه الصناعة إلى الاتجاه إلى الدهون غير المشبعة والتى يمكن أن تكون أحد الأسباب فى هذا التراجع ، فقد تغيرت الزيوت النباتية ، ولم تعد عالية فى حمض اللينوليك.

نشر رد