مجلة بزنس كلاس
سياحة

توقعت الهيئة العامة للسياحة أن تشهد دولة قطر زيادة في عدد السائحين القادمين إليها خلال فترة الربع الأخير من العام الجاري، وذلك مدفوعا بانطلاق موسم السياحة البحرية الذي من المقرر أن يستقبل حوالي 30 باخرة سياحية في موانئ الدولة.

جاء ذلك في تقرير أداء القطاع السياحي للربع الثالث من العام الجاري 2016 الذي أصدرته الهيئة العامة للسياحة اليوم.

ووفقا للتقرير فتأتي هذه التوقعات، في إطار التعاون بين الهيئة العامة للسياحة ووزارة الداخلية والخطوط الجوية القطرية لتسهيل منح تأشيرات الدخول إلى دولة قطر، الأمر الذي يعزز الثقة في أن قطاع السياحة سيشهد في المستقبل القريب تحسنا بأعداد الزوار القادمين إلى الدولة.

وحسب التقرير فقد استقبلت دولة قطر مليونين و180 ألف زائر خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، منها مليون و87 ألفا و846 زائرا من دول مجلس التعاون الخليجي، وتصدرت المملكة العربية السعودية قائمة الأسواق المصدرة للسياحة إلى دولة قطر حيث بلغ إجمالي عدد الزوار القادمين من المملكة 746 ألفا و598 زائرا بين شهري يناير وسبتمبر بزيادة نسبتها 8 بالمائة مقارنة بما كان عليه الحال في نفس الفترة من العام الماضي.

وسجل عدد الزوار القادمين من دولة الإمارات العربية المتحدة نمواً ملحوظاً بلغ 17 بالمائة، فيما سجلت أعداد الزوار القادمين من مملكة البحرين ودولة الكويت ارتفاعات بنسبة 3 بالمائة و2 بالمائة على التوالي.

وشهد الربع الثالث زيادة في عدد الزوار القادمين من دول مجلس التعاون، وذلك عند مقارنته بالربع الأول والربع الثاني من العام الجاري، حيث كان ذلك بالتزامن مع إجازتي عيدي الفطر والأضحى بالإضافة إلى تنظيم مهرجان صيف قطر خلال شهر أغسطس الماضي والذي نجح في استقطاب العديد من الزوار إلى دولة قطر.

وفي الوقت نفسه، شهدت معدلات الأشغال الفندقي ومتوسط سعر الغرف انخفاضا مقارنة بنفس الفترة من العام 2015، حيث سجلت جميع الفنادق والشقق الفندقية متوسط إشغال بلغ 61 بالمائة حتى نهاية الربع الثالث من العام 2016، ويتزامن هذا التراجع مع زيادة المعروض من الغرف المتاحة بنسبة 1ر7 بالمائة.

وسجل متوسط سعر الغرفة في جميع الفنادق والشقق الفندقية 491 ريالا، فيما بلغ متوسط العائد على الغرفة المتاحة 301 ريال، وإلى جانب ذلك، سجلت الفنادق من فئة الخمس نجوم والشقق الفندقية الفاخرة أعلى متوسط لسعر الغرفة وأعلى متوسط للعائد على الغرفة المتاحة.

نشر رد