مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

اعتبر الكرواتي زلاتكو مدرب فريق العين الإماراتي أن البطاقة الحمراء التي حصل عليها اللاعب عمر عبد الرحمن “عموري” خلال لقاء الفريق مع دبا في الجولة الخامسة من الدوري جاءت مفيدة للفريق، حيث ستمنحه بعض الوقت لالتقاط الأنفاس.

وكان عموري حصل على البطاقة الحمراء خلال لقاء دبا عقب بعد حصوله على الإنذار الثاني لقيامه بنطح أحد لاعبي المنافس.

ويلتقي العين الأربعاء مع فريق الشباب لحساب الجولة الخامسة من مسابقة الدوري الإماراتي.

وتابع مدرب العين:”خلال الشهرين الماضيين خاض عموري مباراة قوية كل 4 أيام على الصعيدين الدولي مع المنتخب والمحلي والآسيوي مع الفريق”.

وتابع “في اعتقادي أن عموري كان في حاجة لقسط من الراحة، لن أدافع عن موقفه في المباراة السابقة، لكن كان ينبغي على حكم المباراة توفير الحماية المطلوبة لجميع اللاعبين في الملعب، هناك نجوم في عالم كرة القدم من المفترض أن ندرك أنهم مستهدفون شخصياً، لا أود الدفاع عن عموري لكنه لا يستحق الطرد”.

وعن فريق الشباب الذي يستعد لملاقاته قال مدرب العين “هو فريق جيد، وبه عناصر مميزة، والدليل أنه لم يتعرض لأي خسارة في انطلاق مسابقة الدوري حتى الجولة الماضية، لذلك نتوقع أن مهمتنا أمام المنافس لن تكون سهلة”.

وعن الغيابات قال “بجانب عموري سيغيب خالد عيسى، حارس مرمى الفريق، بداعي الإصابة، بينما سننتظر حتى التدريب الأخير للوقوف على مدى جاهزية محمد فايز وإبراهيم دياكيه”.

وتابع مدرب العين: “في مباراتنا السابقة خسرنا جهود كايو لوكاس وفي مباراة الشباب سيغيب عموري عن صفوف الفريق، وذلك بسبب قرارات غير موفقة، ونحن ندرك أن الأخطاء واردة في كرة القدم غير أنها لا تحدث في مواجهتين على التوالي”.

وأضاف:” كرة القدم لعبة رجال وكل لاعب مطالب بإظهار روح القتال، وعمر عبدالرحمن نجم استثنائي ووجوده مؤثر في صفوف العين والمنتخب معاً، وعموماً الفريق سيخوض مواجهة الشباب بهدف الفوز في ظل وجود أو غياب “عموري”.

وتعليقاً على سؤال حول غياب لاعب الشباب توماس عن مباراة فريقه الماضية أمام الأهلي وعودته في مواجهة العين، قال: “أكرر لكم بأنني فخور جداً بفريقي لأن جميع منافسيه يعتبرون مواجهة العين أكبر تحدٍ بالنسبة لهم في كل موسم”.

وأكد مدرب العين أن فريقه لا يخشى أي فريق في عالم كرة القدم، مضيفاً “لا أعتقد أن وجود توماس أو غيابه سيسبب قلقاً بالنسبة لي، لأن تركيزي يكمن على إعداد فريقي بالصورة المطلوبة ويكفي أننا (الزعيم) ونخوض كل مباراة باستراتيجية واضحة مع الاحترام لجميع الفرق، غير أن احترامي أكبر لمقدرات لاعبي العين”.

وختم زلاتكو قائلا: “في المباراة الماضية دفعنا ببندر الأحبابي وسعيد الكثيري وخالد عبدالرحمن وذلك لتهيئتهم للمرحلة القادمة على كافة الأصعدة المحلية والقارية، وأعتقد أن الفريق سيكون في أمس الحاجة لكل لاعب ضمن القائمة المسجلة لأنه لا يقاتل على جبهة أو 2 أو 3، ولا سقف لطموحاته”.

نشر رد