مجلة بزنس كلاس
حوارات

جوائز بالجملة وخطط عابرة للمألوف ولكل مجتهد طريق

طارق عبداللطيف الرئيس التنفيذي للشركة لـ”بزنس كلاس”:

قطاعالسياحة في عصره الذهبي والطفرة الاقتصادية دينمو التطور

30% حصتنا في السوق.. 46 فرعاً في خدمة العملاء

معالم  قطر في دائرة التفرد والنخب السياحية شاهد عيان

القطرية” تستحوذ على 70% من عمليات الشركة ومطار حمد مرجع السائح الحديث

بزنس كلاس ـ أنس سليمان

تتربع شركة ريجنسي للسفر والسياحة على عرش صناعة السفر بالسوق القطرية، حيث تمتلك 46 فرعاً في جميع أرجاء الدولة لخدمة عملائها، وتتابع الشركة توسعاتها لمواصلة مسيرة الريادة وتهدف إلى إثراء صناعة السفر ورفدها بجملة من المنتجات العصرية.

واستطاعت الشركة تمثيل دولة قطر في المحافل السياحية العالمية لاسيما في مهرجان جوائز السفر العالمية التي تتمتع بحضور ومشاركة قوية من كبريات الشركات السياحية العالمية، حيث حصدت “ريجنسي للسفريات والسياحة” للعام التاسع على التوالي جائزتي شركة السفريات الأفضل في الشرق الأوسط وشركة السفريات الأفضل في دولة قطر خلال مشاركتها في سوق السفر العربي الذي اختتم فعالياته موخراً.

وفي حوار خاص لمجلة “بزنس كلاس” أكد السيد طارق عبداللطيف طه، الرئيس التنفيذي لشركة ريجنسي للسفريات والسياحة، أن الشركة تواصل ريادتها بالسوق القطرية بدعم من الخدمات النوعية والفريدة التي توفرها الشركة، مشيراً إلى أن حصة الشركة بالسوق المحلية تبلغ 30% من إجمالي حجوزات السفر والسياحة.

وقال إن “ريجنسي للسفريات والسياحة” هي من أولى الشركات في قطر التي تهتم بخدمات العطلات والسياحة الداخلية والخارجية من خلال خدمات 101 والتي تشمل عدداً كبيراً من أنواع السياحة الداخلية متضمنة برامج سياحة صحراوية وبحرية وثقافية ورياضية.. وإلى تفاصيل الحوار.

 

في البداية..كيف كانت مشاركتكم في سوق السفر العربي؟

كانت مشاركة ناجحة واستطعنا تحقيق العديد من النجاحات، وحصدت “ريجنسي للسفريات والسياحة” للعام التاسع على التوالي جائزتي شركة السفريات الأفضل في الشرق الأوسط وشركة السفريات الأفضل في دولة قطر خلال مشاركتها في سوق السفر العربي وذلك في حفل توزيع جوائز منظمة السفر العالمية للعام 2015 في احتفالية كبرى بمنتجع فور سيزونز دبي في شاطئ الجميرة.

وتم تكريم شركة ريجنسي للسفريات والسياحة وفي حضور نخبة من الوسط السياحي العالمي على إنجازاتها البارزة في قطاع السياحة ليس فقط لتمثيلها محليا في دولة قطر ولكن أيضا على تطورها المذهل وإسهاماتها المتميزة في الارتقاء بسياحة الشرق الأوسط ضمن حفل توزيع جوائز الأوسكار لصناعة السفر الذي احتفلت فيه أيضا منظمة جوائز السفر العالمية بمرور 22 عاما على تأسيسها متصدرة مؤسسات الجوائز العالمية في قطاعي السياحة والسفر عبر العالم.

كم عدد الفروع التي تمتلكها “ريجنسي للسفريات والسياحة”؟

لدينا 46 فرعاً في جميع أرجاء دولة قطر ونعمل على توسيع شبكة مكاتب الشركة لتلبية الطلب المتنامي على خدمات ريجنسي للسفربات، وتحرص الشركة على مواكبة التطور الكبير في دولة قطر عبر تقديم منتجات متميزة في مجال السفر والسياحة مع البحث الدائم عن تقديم الأفضل والأحدث من الخدمات السياحية التي تتناسب مع تطلعات المجتمع. 

كم تبلغ حصة الشركة في سوق السفر والسياحة؟

شركةريجنسي للسفريات والسياحة تستحوذ على حصة 30% من عمليات السفر والسياحة بالسوق القطرية، واستطعنا تحقيق هذه النتائج بدعم من الطفرة التنموية الكبيرة التي تعيشها دولة قطر والتي تنعكس بالإيجاب على أداء قطاع السياحة. ولن تدخر الشركة جهدا للحفاظ على الثقة الغالية والمستوى الرفيع من الخدمة الذي تتميز به.

كيف تنظرون إلى توسعات الخطوط القطرية؟

توسعات الناقلة الوطنية تلعب دوراً محورياً في تحفيز نتائج ريجنسي للسفريات والسياحة، وتستحوذ “القطرية على حوالي 70% من عمليات ريجنسي للسفريات، ويضم أسطول القطرية 156 طائرة حديثة تسافر إلى 146 وجهة سفر للسياحة والعمل في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادي والأمريكيتين.

ما هي توقعاتكم لنتائج ريجنسي للسفريات خلال عام 2015؟

نتوقع أن تحقق الشركة نمواً بمعدل 30% خلال العام الجاري، وتعكس نتائج الشركة المستوى العالي لجودة الخدمة التي نقدمها لعملائنا، واستخدامنا لمفاهيم فريدة من نوعها وأساليب مبتكرة أعطانا القدرة على الاستمرار والتقدم إلى الأمام بشكل ملحوظ في مجال صناعة السفر التي تتطور باستمرار. وتعود أسباب نجاح الشركة إلى ولاء العملاء وثقتهم ما جعل الشركة علامة تجارية مرموقة، وتحققت تلك الإنجازات بدعم من تقديم الشركة أعلى مستويات الخدمة، بالإضافة إلى فريق عمل الشركة الذي أسهم في تحقيق هذا النجاح.

ما هي أبرز مقومات مخيم ريجنسي للعطلات والذي قمتم بافتتاحه مؤخراً؟

يمثل منتجع ريجنسي للعطلات صرحاً سياحياً وترفيهياً جديداً يقدم منتجاً عصرياً يتناسب مع سمعة ريجنسي السياحية باعتبارها  واحدة من المؤسسات التي اشتهرت على المستوي العالمي بطرحها مشاريع سياحية تحقق إضافة مثالية لصناعة السياحة المحلية والإقليمية والعالمية.

ويتألف المخيم من 15 خيمة فاخرة من فئة خمسة نجوم بتصاميم مفعمة بالحيوية توفر كل سبل الراحة والرفاهية وتضم كل خدمات الضيافة، كما يضم المخيم خيمة الطعام العربية وخيمة الحناء وعددا من المطاعم تناسب كافة الأذواق، كما يتيح المخيم للزوار سماع فرقة موسيقى الجاز والإيقاعات الموسيقية العربية الهادئة، ومشاهدة عرض الصقور. ويبعد المخيم ساعة واحدة عن مركز مدينة الدوحة ويقع في الخط البحري من منطقة سيلين وسط الكثبان الرملية للصحراء المحاذية لشاطئ الخليج العربي.

ما مدي تأثير النمو الاقتصادي في دولة قطر على أداء القطاع السياحي؟

الطفرة التنموية الكبيرة التي تعيشها دولة قطر تنعكس بالإيجاب على أداء شركات الطيران العاملة في السوق المحلية، حيث تنفذ قطر عدداً كبيراً من المشروعات العملاقة في البنية التحتية وغيرها من القطاعات الحيوية والتي تتطلب بدورها أعداداً كبيرة من العمالة والكوادر الأخرى ما يساهم في تحفيز حركة السفر. 

كيف ترون مقومات السياحة بدولة قطر؟

منظومة المعالم السياحية المحلية تشهد تفرداً وتنوعاً ملحوظين في مفرداتها، الأمر الذي جعل القطاع أكثر ثراءً، وتضم مكونات صناعة السياحة الأطر الثقافية والتعليمية والرياضية والترفيهية والتراثية التي تجسدها معالم سوق واقف الغنية بالتراث والتي تروي بتفاصيلها تاريخ قطر المشرق، فضلاً عن فنادقها التي يتميز كل واحد منها ببصمة وهوية خاصة، حيث تجمع بين طياتها عبق الماضي وفخامة الحاضر، من خلال المزج بين الأناقة المتطورة وحسن الضيافة وتكملها التقاليد وروح الأصالة القطرية، مما يجعلها ملاذاً للنزلاء الباحثين عن السكينة للتمتع بالخصوصية والاسترخاء والاستجمام.

ما مدى تأثير مطار حمد الدولي على قطاع النقل الجوي؟

أعتقد أن مطار حمد ساهم في إحداث نقلة جوهرية في أداء جميع شركات الطيران العاملة بالسوق المحلية، ويساهم بصورة كبيرة في تحفيز القطاع السياحي بدعم من الطاقة الاستيعابية الكبيرة التي يتمتع بها المطار والتي تصل إلى 30 مليون مسافر وتتدرج الطاقة الاستيعابية لتصل إلى 50 مليون مسافر باكتمال جميع مراحله.

ويشمل المطار مقومات كبيرة تجعله ضمن أبرز المطارات في العالم، حيث يضم مدرجاً للإقلاع والهبوط يمتد لمسافة ٤٨٥٠ متراً وآخر يمتد لمسافة ٤٢٥٠متراً، وهو  قادر على استقبال الطائرات العملاقة من طراز الإيرباص A380 العملاقة بكامل حمولتها، بالإضافة إلى -مبنى يتكون من ثلاثة طوابق يمتد على مساحة إجمالية قدرها ٦٠٠ ألف متر مربع ويضم ٢٢ بوابة غير متصلة و٤١ بوابة متصلة بالطائرات. 

 

نشر رد