مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تعتقد صحيفة أس الإسبانية القريبة من ريال مدريد بأن وضعية المجموعات الحالية في دوري أبطال أوروبا ربما لا تكون سيئة بالنسبة للفريق الأبيض كونه يحتل المركز الثاني خلف بوروسيا دورتموند الألماني بفارق نقطتين.

ريال مدريد سقط بتعادل مفاجئ ضد ليجيا وارسو في دوري أبطال أوروبا مما أبعده عن دورتموند بفارق نقطتين، لكن في ذات الوقت هناك 3 متصدرين من الأندية الإسبانية لمجموعاتهم (برشلونة، أتلتيكو مدريد، إشبيلية).

وتنص قوانين الاتحاد الأوروبي على أنه لا يجوز تواجه فريقين من نفس الدولة في دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا، أي أن الريال في حال بقي في المركز الثاني والأندية الإسبانية بقيت في المركز الأول فلن يواجه أندية مانشستر سيتي، يوفنتوس، بايرن ميونخ، في الدور المقبل كونها ستحتل المركز الثاني في مجموعاتها أيضاً.

وإن استمر الحال على ما هو عليه فإن ريال مدريد سيكون مرشح لمواجهة آرسنال أو باريس سان جيرمان، نابولي أو بنفيكا أو بشتكتاش، موناكو أو ليفركوزن أو توتنهام أو سسكا موسكو، بورتو البرتغالي أو ليستر أو كوبنهاجن، وتعتبر هذه المواجهات أكثر سهولة من مواجهة السيتي أو اليوفي او ميونخ.

وما زال ريال مدريد يملك فرصة كبيرة لتصدر مجموعته في دوري الأبطال في حال حقق الفوز في المباراتين المقبلتين، علماً أنه لم يحسم تأهله لدور الستة عشر حتى الآن.

نشر رد