مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أكدت الصحافة العالمية عن امكانية عودة الأسطورتين البرازيلي رونالدينيو والأرجنتيني خوان رومان ريكلمي عن اعتزالهما كرة القدم من أجل اللعب لفريق شابيكوينسي البرازيلي.

وكان فريق شابيكوينسي قد فقد 19 لاعباً من صفوفه وبقي إثنين فقط على قيد الحياة بعد تحطم طائرة كانت تنقل بعثة الفريق إلى كولومبيا لخوض ذهاب نهائي بطولة كأس سودا أمريكانا أمام فريق أتلتيكو ناسيونال الكولومبي.

وتسبب تحطم الطائرة في وفاة 77 شخصاً من لاعبين وإداريين من النادي بجانب صحفيين، في حين لم يبقى على قيد الحياة سوى لاعب وحارس مرمى وصحفي ومضيفة طيران.

ونقلت صحيفة “ذا صن” البريطانية خبراً عن وسائل إعلام برازيلية يؤكد أن رونالدينيو وريكلمي يفكران في العودة عن اعتزالهما من أجل اللعب مع فريق شابيكوينسي

ويأتي قرار رونالدينيو وريكلمي بعد تقديم أندية برازيلية لاعبين من صفوفها لنادي شابيكوينسي لتعويضه عن الاضرار التي لحقت به.

نشر رد