مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

قرر كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني مقاضاة شركة “بروتو جروب” بسبب نشرها معلومات غير صحيحة بشأن رغبته في ابرام بعض صفقات العمل الضخمة خلال الأشهر الأخيرة.
وأكد متحدث رسمي باسم رونالدو في تصريحات لوكالة الصحافة الإسبانية إن الشركة المختصة بتقديم الخدمات الاستشارية قالت أن اللاعب ينوي الحصول على أحد أحياء الصفيح في البرازيل..
وقالت نفس الشركة أيضاً أن كريستيانو رونالدو يسعى للاستحواذ على فندق في أرقى مناطق مونتي كارلو في إمارة موناكو ، وشراء شقة في نيويورك ومشاركته في فيلم للمخرج مارتن سكورسيزي.
وقال المتحدث الرسمي باسم رونالدو : “اسم وصورة كريستيانو يتم استغلالهم منذ وقت من جانب شركة معلوماتها غير الصحيحة ، وهو ما عرض مسؤوليها للسجن من جانب القضاء الإيطالي”.
وتابع بقوله : “الأخبار عن كريستيانو يجب الحصول عليها من مصدر رسمي وحيد وهو اتصالاته ، ولهذا ينبغي على الصحافة التوقف عن إشاعة معلومات هدفها الوحيد خداع الرأي العام لأغراض شخصية”.
تجدر الإشارة إلى أن شركة بروتو جروب الذي يديرها رجل الأعمال أليساندرو بروتو، تتخذ من العاصمة لندن مقراً لها ، فيما تعمل في قطاعات التمويل والتأمين والعقارات وأيضاً الضرائب.

نشر رد